الأختام واللون.. نصائح لتجنب شراء لحوم فاسدة في العيد - بوابة الشروق
السبت 25 سبتمبر 2021 11:39 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد محاسبة الطبيب المتهم في واقعة فيديو «السجود للكلب»؟

الأختام واللون.. نصائح لتجنب شراء لحوم فاسدة في العيد

أدهم السيد
نشر في: الإثنين 19 يوليه 2021 - 1:38 م | آخر تحديث: الإثنين 19 يوليه 2021 - 1:38 م

تعد أيام عيد الأضحي من أهم مواسم الذروة لعمل الجزارين، والذي يعتبره بعض المستغلين فرصة للتلاعب بالمستهلكين وبيع لحوم فاسدة لهم، ولذلك يكون الوعى أهم سلاح للمواطن للحفاظ على صحته والاستمتاع بالعيد في أمان.

تقول الدكتورة أسماء حجازي رئيسة قسم الكشف على المذبوحات بإدارة مجازر المنوفية في حديثها لـ"الشروق" إن من أهم الأشياء التى ينبغي على المواطن التنبه لها حين شراء اللحوم، هى الأختام ولون اللحوم ووجود علامات الكشف الطبي عليها.

وفي ما يتعلق بلون اللحوم.. تحذر حجازي من الاقتراب من اللحوم داكنة اللون ما لم تكن لدى محلات جزارة لحوم الجمال لأن اللحوم التى تتسم بغمقان اللون هي لحوم الحيوانات الخيلية مثل الحمير.

وتوضح حجازي أن لحوم الحمير يمكن تمييزها عن لحوم الجمال ذات اللون الداكن أيضا برائحتها الكريهة وأليافها العضلية السميكة وسيولة دهونها العالية بعكس الجمال التى تحوي القليل من الدهون، وأما لحوم الأبقار والجاموس فليست داكنة بأى حال.

وتحذر حجازي من الابتعاد عن اللحوم الصفراء فاقعة اللون لكونها تدل على مرض الذبيحة بالصفرة والتى تجعل لحومها مسرطنة للإنسان.

وعن الأختام.. تقول حجازى إن الأختام يجب أن تكون واضحة البيانات على الذبيحة؛ إذ يحرص الجزارون الذين يذبحون بشكل قانونى في المجزر على سلامة الختم بعكس الجزارين المتلاعبين الذين يملؤون اللحوم بالبقع الحمراء الشبيهة بالختم.

وتضيف حجازى أنه من المهم أن يكون الختم لمجزر المدينة التى يتواجد بها محل اللحم لكون المتلاعبين يقومون بتزييف أختام لمجازر من مدن أخرى لصعوبة كشف التلاعب.

وتستطرد حجازى أنه من غير المعقول أن يذبح جزار ذبيحته فى مجزر لمدينة أخرى ويتكلف مصاريف نقل الذبيحة فى حين وجود مجزر فى نفس المدينة المقيم فيها الجزار.

وأما عن علامات الكشف الطبي الذي تخضع له الذبائح في المجزر والذي يدل على سلامتها.. تقول حجازي إنه في الذبائح المكشوف عليها يكون القلب فيه عدد من الفتحات وتكون هناك قطعات طولية أو عرضية بالكبد ويكون اللسان مفتوحا والصدغ به قطعات أيضا.

وتقترح حجازي لسد المجال أمام المتلاعبين، بإنشاء تطبيق هاتفي من قبل إدارات المجازر يضع أمام المواطنين نشرات يومية بعدد الذبائح لكل جزار في كل مجزر لتجنب إدخال الجزارين ذبائح غير مذبوحة في المجزر للمحل بعد تزييف الختم لبيعها.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك