السعودية: بدء أعمال تنظيف مشعر مزدلفة بعد مغادرة ضيوف الرحمن لرمي الجمرات بمنى - بوابة الشروق
الإثنين 20 سبتمبر 2021 9:29 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد محاسبة الطبيب المتهم في واقعة فيديو «السجود للكلب»؟

السعودية: بدء أعمال تنظيف مشعر مزدلفة بعد مغادرة ضيوف الرحمن لرمي الجمرات بمنى

أ ش أ
نشر في: الأربعاء 21 يوليه 2021 - 4:34 م | آخر تحديث: الأربعاء 21 يوليه 2021 - 4:34 م

بدأت آليات ومعدات أمانة العاصمة المقدسة أعمالها الميدانية لتنظيف مشعر مزدلفة وإعادته إلى وضعه الطبيعي بعد أن غادره حجاج بيت الله الحرام متجهين لرمي الجمرات بمشعر منى، حيث تم تنفيذ خطة تنظيف المشعر بدءاً من اليوم الأول من أيام عيد الأضحى المبارك عبر توزيع عشرات الفرق الميدانية الخاصة بأعمال النظافة في مشعر مزدلفة.

وخصصت الإدارة العامة للنظافة - وفقا لوكالة الأنباء السعودية - عدداً من الآليات والعمال للبدء في تنفيذ هذه الأعمال، حيث تضمنت هذه المرحلة من الخطة رفع وإزالة المخلّفات وتفريغ الصناديق الضاغطة والمخازن الأرضية وحاويات النفايات الموزعة وتفكيك عدد من المخيمات المؤقتة، وسط تواجد كبير لعناصر فِرق الأمانة وآليات النظافة.

ويشارك في حملة تنظيف المشاعر المقدسة خلال موسم الحج نحو 2167 عاملاً من مشرفين ومساعدي مشرفين ومراقبين وسائقين وعمال نظافة، تدعمهم 912 معدة مختلفة للتخلص من النفايات، موزعين على المشاعر ويتم العمل على مدار 24 ساعة خلال فترة تواجد الحجيج في مناطق المشاعر المختلفة.

في سياق متصل.. وزعت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي (50) ألف مظلة، على الحجاج والعاملين في المسجد الحرام، ضمن مبادرة "مظلتك بين يديك" أحد برامج حملة الرئاسة العامة التي أطلقتها بعنوان "خدمة الحاج والزائر وسام شرف لنا"، والتي تهدف إلى تقديم عدة مبادرات وبرامج لتوفير أرقى وأفضل الخدمات لضيوف الرحمن.

وتأتي مبادرة "مظلتك بين يديك" لحماية الحجاج من حرارة الشمس خلال أدائهم طواف الإفاضة، والعاملين في خدمتهم من منسوبي ومنسوبات الرئاسة العامة، وأبطال الأمن والصحة، والمتطوعين داخل المسجد الحرام وساحاته.

وأوضح مدير الإدارة العامة للخدمات الاجتماعية بالرئاسة العامة جنادي بن علي مدخلي، أن المبادرة جاءت ضمن حزمة من المبادرات التي تقدمها الرئاسة لضيوف الرحمن، والهدف منها حماية الحجاج والعاملين في المسجد الحرام من حرارة الشمس، دفعا لإصابتهم بالإعياء والتعب، وارتفاع درجات حرارة أجسادهم خاصة في ظل ظروف جائحة كورونا والإجراءات الاحترازية التي تطبقها الرئاسة العامة داخل المسجد الحرام.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك