بالفيديو.. 30 عاما لمبارك في الحكم بخمسة استفتاءات وانتخاب واحد - بوابة الشروق
الجمعة 30 أكتوبر 2020 7:18 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

بالفيديو.. 30 عاما لمبارك في الحكم بخمسة استفتاءات وانتخاب واحد

أرشيفية
أرشيفية
منال الوراقي
نشر في: الأربعاء 26 فبراير 2020 - 6:20 م | آخر تحديث: الأربعاء 26 فبراير 2020 - 8:34 م

شهد عهد الرئيس الأسبق حسني مبارك، استفتاءات وانتخابات عديدة، نظرا لطول مدة حكمه التي وصلت إلى 30 عاما، منذ تسلمه مقاليد الحكم باستفتاء شعبي في عام 1981 وحتى الإطاحة به في عام 2011.

وترصد "الشروق" في التقرير التالي، الاستفتاءات والانتخابات التي أجريت في عهد مبارك.

-استفتاء 1981
كان أول استفتاء أجري في عهد الرئيس الأسبق، عندما تم دعوة الشعب للاستفتاء على اختيار مبارك رئيسًا للجمهورية، في أعقاب اغتيال الرئيس الراحل محمد أنور السادات، في 13 أكتوبر 1981.


وجاءت نتيجة الاستفتاء على رئاسة الجمهورية، بفوز مبارك بـ 99% أدلوا بالموافقة على تنصيبه رئيسا للجمهورية خلفا للسادات، فيما كانت نسبة المشاركة في الاستفتاء 81.03% ممن لهم حق الانتخاب.

-استفتاء 1987
وفي أكتوبر 1987، وبعد 6 سنوات من اعتلاؤه سدة الحكم، أجرى الاستفتاء الثاني في عهد مبارك، حين تم دعوة الشعب للتصويت في الاستفتاء على تجديد ولاية الرئيس مبارك، الذي رُشح من قبل ثلثي أعضاء مجلس الشعب، وهي النسبة المطلوبة للترشح.


وجاءت النتيجة حينها 99.5% وافقوا على بقاءه، من ضمن نسبة المشاركة التي بلغت 88.5٪.

-استفتاء 1993
على نفس الوتيرة، وفي أكتوبر 1993، وبعد 6 سنوات أخرى، أجرى الاستفتاء الثالث، وتم استفتاء الشعب على تجديد ولاية مبارك، بعد ترشيحه من قبل 439 عضوًا في البرلمان من أصل 448 عضوًا.

 

وفاز مبارك وقتها، بعدما بلغت نسبة الموافقة على استمراره في سدة الحكم 99.7%، فيما بلغت نسبة المشاركة 84.2% من المقيدين بجداول الانتخاب.

-استفتاء 1999
أما الاستفتاء الرابع، فكان في أكتوبر 1999، لتجديد ولاية مبارك من جديد، وللولاية الرابعة، بعد ترشيحه من 443 عضو من البرلمان وامتناع 11 عضو، وفاز مبارك حينها أيضا، بعدما صوت 94% بالموافقة على الاستفتاء، في الوقت الذي وصلت فيه نسبة المشاركة لـ 79%.

 


-انتخابات 2005
كانت انتخابات أكتوبر 2005، هي الانتخابات الأولى والوحيدة في عهد مبارك، بعدما تم تعديل الدستور المصري ليصبح اختيار رئيس الجمهورية بالانتخابات التعددية من بين رؤساء الأحزاب الممثلة في مجلسي الشعب والشورى، وهي الانتخابات التي اعتبرها المؤرخون صورية.

فكانت هي أول انتخابات تعددية مباشرة، تضم 10 مرشحين منافسين، ومع ذلك، لم تتعد نسبة المشاركة فيها، وفقا لتصريحات لجنة الانتخابات الرئاسية 23% من بين نحو 32 مليون ناخب، لتعد النسبة الأضعف مقارنة بالاستفتاءات السابقة، ولكنها اعتبرت أكثر نزاهة من الاستفتاءات التي سبقتها.


وانتهت الانتخابات، وللمرة الخامسة، بفوز مبارك، بنسبة 88.6%، فيما جاءت نسبة أقوى منافسيه أيمن نور رئيس حزب الغد بنسبة 7.3%، ليستمر فى الحكم حتى قيام ثورة 25 يناير 2011.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك