سعفان يوجه مكاتب التمثيل العمالي بالخارج بتطوير المنظومة الإلكترونية - بوابة الشروق
الأربعاء 25 نوفمبر 2020 6:40 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

من سيفوز في النهائي التاريخي لدوري أبطال أفريقيا يوم الجمعة؟

سعفان يوجه مكاتب التمثيل العمالي بالخارج بتطوير المنظومة الإلكترونية

أحمد كساب
نشر في: الإثنين 26 أكتوبر 2020 - 4:32 م | آخر تحديث: الإثنين 26 أكتوبر 2020 - 4:32 م

عقد محمد سعفان، وزير القوى العاملة، اجتماعًا عبر المنصة الإلكترونية "زوم"، مع رؤساء والملحقين بمكاتب التمثيل العمالي التابعة للوزارة بسفارات وقنصليات مصر بكل من الرياض وجدة بالسعودية، والكويت، والإمارات، والأردن، والعراق، ولبنان، وميلانو بإيطاليا؛ وذلك لتعزيز أوجه الرعاية للمصريين العاملين بالخارج.

 

ووجه سعفان بتطوير المنظومة الإلكترونية الموجودة في هذه المكاتب، وذلك بتسجيل العمالة المصرية، لتقديم الدعم والمساعدة لها حال حدوث أي إصابة للعامل أو أحد أفراد أسرته، في ظل انتشار فيروس كورونا، واتخاذ الإجراءات الفورية في هذا الخصوص.

 

وقال إن تطوير المنظومة الإلكترونية الموجودة في هذه المكاتب من خلال تخزين كافة البيانات لديها ومعالجتها، وأرشفة جميع وثائقها ومستنداتها وحفظها إلكترونيًا، يضمن سرعة أداء الخدمات ودقتها، وسهولة الرجوع إليها عند الحاجة، والحصول على الإحصائيات والمعلومات بسهولة وإرسالها للوزارة تحقيقاً للتحول الرقمي، وفقاً لرؤية مصر 2030 والتي تسعى الدولة المصرية إلى تطبيقه في كافة الوزارات والجهات.

 

وأضاف أن ربط مكاتب التمثيل العمالي بالخارج إلكترونياً بالوزارة، يسهل إجراء التوجيه الفني اللازم لها، والمتابعة الدورية والمستمرة لأعمالها، وسرعة تبادل المعلومات الخاصة بالعمالة المصرية بالدول التي تتواجد بها بشكل آمن.

 

وأوضح ضرورة الربط الإلكتروني مع الدول العربية التي بها مكاتب عمالية؛ للعمل على الحد من عمليات النصب والتزوير التي تتم على العمالة المصرية من قبل بعض شركات إلحاق العمالة من الجانبين، حيث سيكون المتحكم في العملية جهتين إحداهما وزارة القوى العاملة المصرية والأخرى وزارات العمل المختلفة في تلك الدول التي يعمل بها مصريين.

 

وتابع أن العمل على الربط الإلكتروني مع كافة الجهات المعنية بالعمالة الوافدة بالدول المضيفة، مثل وزارات العمل، وهيئات الضمان الإجتماعي، وإدارات الوافدين، يوفر الوقت والجهد الذي يستغرق في الرد على هذه الجهات، وكذلك الحصول على المعلومات الخاصة بالعمالة المصرية، والاستعلام عن مستحقاتهم ومتابعة صرفها، لا سيما لدى الشركات المتعثرة في الحصول على الأحكام القضائية النهائية، والعمل على إيجاد آليات لحماية العمالة من التعرض لبلاغات الهروب أو التغيب عن العمل الوهمية والدعاوى الكيدية من جانب بعض أصحاب الأعمال، ومتابعة الشكاوى المقدمة منهم.

 

من جانبه، قال أحمد رجائي المستشار العمالي بالرياض، إنه يمكن البدء في التسجيل على المنظومة الإلكترونية الجديدة من خلال أربع أنواع للمعاملات يقوم بها المكتب، من خلال إفادات تجديد الإجازة السنوية، والراتب، وتجديد عقد العمل، أو عقد جديد، بحيث يتم تسجيل كافة بيانات المتقدم حتى يسهل التواصل معه.

 

بدوره، أوضح وليد عبد الرازق رئيس مكتب التمثيل العمالي بجدة، أن المكتب يعمل بآلية تمكنه من متابعة تأشيرات، وعقود العمل، وتسجيل البيانات والكفيل والمكفول، كما يتم العمل على استمارات "نورت بلدك".

 

وأشارت حنان شاهين رئيس مكتب التمثيل العمالي بأبو ظبي، إلى أن المكتب يسعى لتسجيل أبناء الجالية المصرية، من خلال تنظيم لقاءات مع المسئولين في وزارات الموارد البشرية والتوطين، والمنطقة الحرة لحصر العمالة المصرية التي تعمل بالقطاع الخاص بالإمارات.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك