الصحة تؤكد تخصيص مستشفى النجيلة لاستقبال المصريين العائدين من الصين - بوابة الشروق
الإثنين 21 سبتمبر 2020 12:27 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

الصحة تؤكد تخصيص مستشفى النجيلة لاستقبال المصريين العائدين من الصين

منى زيدان
نشر في: الأحد 2 فبراير 2020 - 1:53 م | آخر تحديث: الأحد 2 فبراير 2020 - 1:53 م

تستعد وزارة الصحة والسكان لاستقبال المصريين العائدين من مدينة ووهان الصينية بعد تفشي فيروس كورونا بها، وخصصت الوزارة مستشفى النجيلة بمحافظة مطروح لاستقبال العائدين بها واحتجازهم لمدة 14 يوما، وإجراء الفحوصات اللازمة لهم قبل مخالطتهم المواطنين.

وقال الدكتور أيمن إمام مدير إدارة الحجر الصحي، إن الوزارة اتخذت كافة الإجرءات اللازمة لاستقبال المصريين العائدين من ووهان الصينية، مشيرًا إلى مراجعة الإجراءات الوقائية المتبعة للطيارين والضيافة والأطباء المتوجهين مع الرحلة لإعادة المصريين من الصين.

وأشار إمام، إلى أنه تم التنبيه على ضرورة الوقاية الشخصية لطاقم الطائرة التي سيعود عليها المصريين من الصين، حيث سيتم استخدام ملابس وقائية يتم ارتدائها فوق الزي الرسمي الخاص بهم، مضيفًا أنه بعد عودة طائرة المصريين من الصين سيتم إخضاع جميع الركاب والأطقم للإجراءات الطبية الوقائية المتبعة، موضحًا أن فريق الرحلة خضع لمجموعة من اللقاءات للتعريف بالمرض وطرق الوقاية منه، على أن يكون في استقبالهم فريق مجهز بالحجر الصحي للتعامل معهم فور وصولهم.

وأضاف أن الطائرة مجهزة لاستيعاب جميع المصريين المتواجدين في ووهان والذين تواصلوا مع السفارة المصرية بالصين من أجل العودة، علي أن يتم وضع العائدين بالحجر الصحي وفي حالة الاشتباه يتم تحويل المشتبه به لمستشفى مجهزة للتعامل مع هذه الحالات.

وقال أمام إن الحجر الصحي مجهز بأدوات المسح الحراري التي تعمل على قياس درجة حرارة الراكب ومراقبة أعراض فيروس كورونا، وإذا تم الاشتباه يتحول للفحص الثانوي بمعرفة طبيب ويتم معرفة المتعاملين معه خلال الفترة الأخيرة حتى يتم السيطرة على الفيروس ثم بعد ذلك يتم توجيه الراكب إلى مستشفى الحميات.

وقال خالد مجاهد، المتحدث الرسمي للوزارة، إن الأطقم الطبية والإدارية التي ستستقبل العائدين من الصين تضم كافة التخصصات من "أطباء، وتمريض، ومتخصصين حاسبات ونظم معلومات، وإداريين، وفنيين معامل، ومراقبين نفايات بالإضافة إلي خدمات معاونة.

وأضاف مجاهد أنه سيتم توفير طاقم طبي على متن الطائرة التي ستقل المصريين من الصين حيث يشمل الطاقم ثلاثة أطباء " طبيبين للحجر الصحي وآخر لمكافحة العدوى"، وثلاثة من التمريض، بالإضافة إلى اتخاذ إجراءات وقائية مشددة في وسائل نقل الوافدين إلى أماكن الحجر الصحي، كما سيتم التعامل مع النفايات طبقًا للدليل الإرشادي لمنظمة الصحة العالمية، مشيرًا إلى أن كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية تم مراجعتها مع منظمة الصحة العالمية.

وأشار إلى أن الوزيرة اجتمعت مع الأطقم الطبية، وراجعت معهم الإجراءات الوقائية ضمن خطة التأمين الطبي التي وضعتها الوزارة للتصدي لفيروس الكورونا المستجد ومنع دخوله البلاد، ومنها الإجراءات المتبعة سواء في حالة الاشتباه أو الاصابة، وكيفية التعامل مع المصابين حال ظهور الأعراض عليهم، كما راجعت معهم الإجراءات الوقائية والاحترازية المتبعة لهم كمقدمي الرعاية الصحية، وذلك طبقًا لخطة التأمين الطبي الموضوعة وفقًا للدليل الإرشادي لمنظمة الصحة العالمية.

وأكد مجاهد ان الوزارة تواصل رفع درجات الاستعداد القصوى فى جميع المنافذ والمطارات على مستوى الجمهورية ومتابعة الموقف أولا بأول لفيروس " كورونا المستجد" ، مؤكدا على أن الوضع فى مصر مطمئن وآمن ولم يتم رصد أى حالات مشتبه فيها أو مصابة بالفيروس، خاصة بعد اتخاذ الدولة الإجراءات الوقائية وخطة التأمين الاحترازية لمنع تسلل الوباء داخل البلاد.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان عن إرسال 10 أطنان من المستلزمات الوقائية كهدية مصر للشعب الصيني على متن الطائرة التي ستقل المواطنين المصريين القادمين من مدينة "ووهان"الصينية، وذلك لدعم الشعب الصيني، في إطار عمق وترابط العلاقات وتعزيز سبل التعاون بين البلدين لمواجهة فيروس الكورونا المستجد، مع توافر مخزون استراتيجي كاف من المستلزمات الطبية والوقائية اللازمة لخطة التأمين الطبي للتصدي لفيروس الكورونا ومنع دخوله البلاد.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك