وزيرة الخارجية السودانية: زيارة مرتقبة للسيسي إلى الخرطوم.. وحمدوك يزور مصر خلال أيام - بوابة الشروق
الثلاثاء 19 أكتوبر 2021 8:10 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد مقترح التبرع بالأعضاء بعد الوفاة؟

وزيرة الخارجية السودانية: زيارة مرتقبة للسيسي إلى الخرطوم.. وحمدوك يزور مصر خلال أيام

سمر إبراهيم
نشر في: الثلاثاء 2 مارس 2021 - 7:29 م | آخر تحديث: الأربعاء 3 مارس 2021 - 12:16 م

قالت وزيرة الخارجية السودانية الدكتورة مريم الصادق المهدي، إن العلاقات الثنائية بين مصر والسودان استحوذت على قدر كبير للغاية من وقت المباحثات التي جرت بينها وبين نظيرها المصري سامح شكري، لاسيما إنها علاقات لها إرث كبير من الاتفاقيات والآليات والتي يتم البدء في تفعيلها في إطار المستجدات على الساحة.

وأكدت المهدي خلال فعاليات المؤتمر الصحفي الذي عُقد اليوم مع سامح شكري وزير الخارجية المصري، أن هناك إرادة سياسية متوفرة لدى القيادة السياسية بالبلدين، وتوفر الالتزام الكامل لتلاقي الروىء بينهما، ومن ثم أصبح هناك وقودا كافيا كمُحرك لهذه القوى أن تتحرك نحو الإنجاز – على حد قولها.

وأضافت: "العلاقات والرؤى المشتركة بين مصر والسودان ستتوج بلقاءات سيادية عليا، حيث هناك زيارة مزمعة للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى السودان، وزيارة أخرى من رئيس مجلس الوزراء السوداني إلى مصر قريباً، لتعبر عن زخم حقيقي لتفعيل تلك الآليات الموجودة وبالتأكيد ليعود بالمنفعة على شعب البلدين".

وأشارت وزيرة الخارجية السودانية إلى أهمية ضبط المعابر الحدودية المشتركة، والاستثمار في الثروة الحيوانية والتجارة والاستفادة من الخبرات المصرية على المستوى التعليمي والدبلوماسي وغيرها، حتى تكون جاهزة للتنفيذ عقب اللقاءات الرسمية المتوقعة قريباً.

وعلى صعيد التعاون في الإطار الإقليمي والدولي، أكدت أن كلا البلدين يدعما بعضهما البعض للمضي قدماً في تحقيق الأمن والجدوى بأن تكون هذه العلاقة مفيدة للشعبي مصر والسودان، وتعود بالنفع على الإقليمم والعالم بأكمله.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك