السفير الروسي بالقاهرة عن حفل نقل المومياوات: العالم شاهد عمق التاريخ المصري - بوابة الشروق
السبت 17 أبريل 2021 1:25 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار تدريس اللغة الهيروغليفية بالمدارس؟

السفير الروسي بالقاهرة عن حفل نقل المومياوات: العالم شاهد عمق التاريخ المصري

بسنت الشرقاوي:
نشر في: الثلاثاء 6 أبريل 2021 - 7:31 م | آخر تحديث: الثلاثاء 6 أبريل 2021 - 7:31 م

حضر السفير الروسي لدى القاهرة جيورجي بوريسينكو، اليوم، الاحتفالية التي نظمتها شركة "أتوم ستروي إكسبورت" التابعة لشركات "روساتوم" الروسية لمشروعات الطاقة النووية، بمناسبة الذكرى الـ60 لأول رحلة إلى الفضاء بقيادة رائد الفضاء الروسي يوري جاجارين، وذلك في ظهر اليوم الثلاثاء، في قاعة فندق المركز الأولمبي الرياضي بالمعادي.

وفي تصريحات خاصة لـ"الشروق"، قال السفير بوريسينكو إن مصر حليف روسيا في عدد كبير من المجالات، مشيرا إلى أن مجال الفضاء يمثل اتجاها للتعاون بين البلدين، معبرا: "سنعمل على زيادة التعاون بين البلدين في هذا المجال".

وأضاف بوريسينكو أن كالة الفضاء المصرية تتعاون بصورة وثيقة مع شركة الفضاء الروسية، وأن هناك إمكانية للمتخصصين المصريين في الحصول على معلومات حول التجارب التي يتم إنجازها في مجال الفضاء الروسي، الإضافة لدراسة الطلاب المصريين في روسيا لتأهيلهم للعمل بعد ذلك في وكالة الفضاء المصرية أو وكالات أخرى.

وتعليقا على الحدث العالمي المهيب لنقل الممومياوات الملكية المصرية للمتحف الحضاري المصري، قال: "لقد تلقيت دعوة لحضور احتفالية وصول الممياوات للمتحف الحضاري، لقد كانت احتفالية بارزة وكل العالم كان شاهدا على عمق التاريخ المصري".

وجرت الاحتفالية بتنظيم وزارة الشباب والرياضة وحضور وزير الرياضة الدكتور أشرف صبحي، والسفير الروسي لدى القاهرة، جيورجي بوريسينكو، وممثلين من وكالة الفضاء المصرية، ورائد الفضاء الروسي ميخائيل كورنيينكو، والدكتور محمد القوصي الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء المصرية.

وروساتوم هي الشركة المنفذة لمحطة الضبعة النووية المصرية، بالتعاون مع الهيئة النووية للطاقة الذرية في مصر.

وخلال كلمته شكر السفير الروسي لدى القاهرة جيورجي بوريسينكو، القائمين على تنظيم هذا الحفل العظيم من جانب وزارة الشباب والرياضة ووكالة الفضاء المصرية.

وصرح بوريسينكو بأن الفضاء أصبح أحد الاتجاهات الهامة للتعاون بين مصر وروسيا، معبرا: "حاليا نقوم معا بمحاولة مشتركة للغزو للفضاء، وهذا معناه أن المهمة التي كرس حياته لها يوري جاجارين تستمر في الآفاق المستقبلية بين مصر وروسيا التي تقوم في أساسها على الحب المتبادل".

واستكمل: "من الجيد أن يستمر البلدان روسيا ومصر في التعاون معا على المستوى الدولي وبالتأكيد نقوم سويا بالعديد من المساعي الاقتصادية المشتركة وندافع أيضا عن القوانين الدولية وتطوير العلاقات الثقافية بني البلدين ونحارب الإرهاب في كل مكان".

ويحظى رائد الفضاء الروسي يوري جاجارين بشعبية طاغية في روسيا باعتباره أول رائد فضاء روسي يصل القمر في أول رحلة إلى الفضاء الخارجي عام 1961، على متن مركبة الفضاء الروسية "فوستوك1".

وجدير بالذكر أنه تم إزاحة الستار عن تمثال جاجارين أول رائد فضاء في التاريخ في سبتمبر من العام الماضي في وكالة الفضاء المصرية بالتجمع الخامس، كهدية من الحكومة الروسية لنظيرتها المصرية، في إطار احتفالات البلدين بالعام الثقافي المصري الروسي، الذي جاء بمبادرة من الرئيسين عبد الفتاح السيسي وفلاديمير بوتين.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك