وزيرة البيئة تناقش دراسة تقليل استخدام الأكياس البلاستيك الأحادية في مصر - بوابة الشروق
الخميس 13 أغسطس 2020 5:18 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

وزيرة البيئة تناقش دراسة تقليل استخدام الأكياس البلاستيك الأحادية في مصر

الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة
الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة
إسلام عبد المعبود:
نشر في: الأربعاء 8 يوليه 2020 - 12:00 م | آخر تحديث: الأربعاء 8 يوليه 2020 - 12:00 م

فؤاد: نهدف إلى وضع خارطة طريق واضحة تساعد مصر على اتخاذ خطوات عملية فى هذا الشأن

 

شاركت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة بحضور السفير الياباني بالقاهرة في الاجتماع الخاص بمناقشة دراسة تقليل استخدام الأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام في مصر بالتعاون مع وكالة اليابان للتعاون الدولي (جايكا) ومركز البيئة والتنمية للمنطقة وأوروبا (سيداري)، بحضور ممثلى مركز تكنولوجيا البلاستيك والجهات المعنية والمجتمع المدني.

وقالت فؤاد، إن الاجتماع يهدف إلى وضع خارطة طريق واضحة تساعد مصر على اتخاذ خطوات عملية للتقليل من استخدام الأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام والتي قد تصل في مراحل متقدمة لوقف استخدامها والاعتماد على بدائل أخرى، لتضع أمام صناع القرار إطار يوضح الوضع الراهن والامكانيات المتاحة والهدف المرجو تحقيقه، ويساعد على صياغة القرارات التي تؤدى إلى اتخاذ خطوات عملية لتقليل استخدام تلك الأكياس.

وأضافت وزيرة البيئة، أن ما مر به العالم في مواجهة جائحة فيروس كورونا (كوفيد ١٩) خلال الفترة الماضية، أظهر ضرورة اتخاذ خطوات سريعة لتقليل الاعتماد على البلاستيك احادي الاستخدام نظرا لتأثيره الضار بالصحة والبيئة، مع أهمية تحقيق التوازن بين الصناعة ومنتجي ومستخدم الأكياس البلاستيكية والتي يتم الاعتماد عليها من فترة طويلة للتحول لمنتجات أخرى صديقة للبيئة تحافظ على الصحة.

وأوضحت أنه لا يوجد سيناريو موحد تعتمد عليه الدول للحد من استخدام الأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام، ولكن كل دولة تضع ما يناسب ظروفها الجغرافية والاجتماعية والاقتصادية.

وأشارت إلى أن وزارة البيئة بدأت جهودها بإطلاق مبادرات مختلفة لرفع الوعي بضرورة الحد من استخدام الأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام، كان الشباب هم كلمة السر في هذه المبادرات والداعم الحقيقي لتنفيذها، ومنها الحملة التي اطلقتها الوزارة للحد من استخدام الأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام بالغردقة بالتعاون مع جمعية هيبكا، و حملة شباب مبادرة Very Nile وجمعية تنمية الزمالك لتقليل استخدام تلك الأكياس.

وتابعت أن مع بدء خطوات مصر نحو العودة التدريجية للأنشطة الحياتية ومنها النشاط السياحي، أصدرت وزارة البيئة أدلة إرشادية لممارسة الأنشطة البحرية والبرية بالقطاع السياحي تتضمن منع استخدام الأدوات البلاستيكية خاصة في الرحلات البحرية والاعتماد على المنتجات الورقية، وفي حالة الاضطرار لاستخدام منتجات بلاستيكية فالمراكب ملزمة بالتخلص منها في حاويات مخصصة يتم تسليمها لممثلي البيئة بالمحميات للتخلص الآمن منها، كما سيتم توعية السائحين بضرورة عدم استخدام الأدوات البلاستيكية والاعتماد على ادواتهم الشخصية التي يمكن استعادتها معهم واستخدامها مرة أخرى.

وقد اوضحت وزيرة البيئة ان تجربة الوزارة خلال حملة تنظيف شواطئ البحر الأحمر التي تم تنفيذها بالتعاون مع عدد من الغواصين لمدة ١٠ أيام قبل عودة النشاط السياحي، ونتج عنها إخراج ١٤ طن من المخلفات ومنها مخلفات بلاستيكية من البحر، وأتت ثمارها خلال يومين بعودة أحد اكثر الحيتان الهامة إلى بيئتها الطبيعية بتلك الشواطئ بعد اختفائها لعدة أعوام.

وأكدت الدكتورة ياسمين أن وزارة البيئة لا تتوقف عن البحث عن طرق آمنة لتقليل استخدام الأكياس البلاستيك أحاديه الاستخدام، مشيدة بما تقدمه الدراسة من نماذج تم تنفيذها بدول أخرى على اختلاف مرجعيتها الاقتصادية والاجتماعية وقصص النجاح بها، مشيرة إلى ضرورة وضع قائمة تضم كافة العاملين بمنظومة الأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام من مصنعين وعاملين بمجال تدويرها أو انتاج البدائل وتحديد حجم السوق.

كما أكدت فؤاد أنه تم إضافة جزء بقانون إدارة المخلفات الجديد الذي يتم مناقشته حاليا بمجلس النواب يتعلق باستخدام البلاستيك والمخلفات الناتجة عنه للخروج بمادة منظمة يتم العمل عليها لاحقا للخروج باجراءات ملزمة في هذا الصدد.

ومن جانبه، أكد السفير الياباني على أهمية الحد من استخدام البلاستيك في ظل التأثيرات السلبية للمخلفات البلاستيكية على الصحة والبيئة، وأهمية الحد من استخدام الأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام، معربا عن دعم اليابان لمصر في خطواتها في هذا المجال وجهودها المتميزة في صون الموارد الطبيعية والحفاظ على التنوع البيولوجي.

واستعرض ممثل جايكا جهود اليابان في حماية الشواطئ بتنفيذ عدد من المشروعات والمبادرات في هذا المجال بالتعاون مع وكالة جايكا، معربا عن تطلع جايكا من خلال مشاركتها في إعداد تلك الدراسة بمساعدة مصر على الخروج بنتائج هامة تعتمد على البحث في التحديات والفرص وتبادل الخبرات ووجهات النظر، كما أشاد بجهود وزيرة البيئة المصرية وحرصها على وضع الإجراءات التي تعمل على صون الموارد الطبيعية وتحقيق التوازن البيئي. .



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك