تعرف على عدد اللاجئين في مصر ومناطق تركزهم وفترات إقامتهم .. أرقام تكشفها الحكومة لأول مرة - بوابة الشروق
الثلاثاء 23 يوليه 2024 12:05 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

تعرف على عدد اللاجئين في مصر ومناطق تركزهم وفترات إقامتهم .. أرقام تكشفها الحكومة لأول مرة


نشر في: الثلاثاء 9 يناير 2024 - 3:43 م | آخر تحديث: الثلاثاء 9 يناير 2024 - 3:43 م

نسبة 56% من اللاجئين يعيشون في 5 محافظات و60% وفدوا آخر 10 سنوات

 

ناقش اجتماع عقده رئيس الوزراء مصطفى مدبولي مع مجموعة من الوزراء والمسئولين الحكوميين، أمس الأول، ملف اللاجئين والضيوف الأجانب من مختلف الجنسيات الذين ما تتحمله الدولة المصرية من مساهمات نظير رعاية ضيوفها من مختلف الجنسيات "اللاجئين"، والذين تصل أعدادهم طبقاً لبعض التقديرات الدولية إلى أكثر من 9 ملايين لاجئ.

وشدد مدبولي على أهمية تدقيق أعداد اللاجئين، بالإضافة إلى حصر وتجميع ما تتحمله الدولة مقابل ما يتم تقديمه من خدمات في مختلف القطاعات لهم.

وأكد مدبولي أن اللاجئين يحصلون على تلك الخدمات على أفضل وجه مثلهم مثل المصريين، مما يستوجب ضرورة توثيق مختلف جهود الدولة لرعاية هؤلاء الملايين.

أرقام وبيانات مهمة عن اللاجئين في مصر:

استعرض خالد عبدالغفار، وزير الصحة والسكان، الخدمات الصحية التي تقدمها الدولة للمهاجرين واللاجئين في قطاع الصحة.

وتضمن التقرير الخاص بالصحة عدة أرقام مهمة يمكن تفصيلها بالآتي:

 


- هناك حوالي 9 ملايين مهاجر ولاجئ يعيشون في مصر من نحو 133 دولة
- الذكور يمثلون 50.4%، مقابل 49.6% إناث
- المتوسط العمري يصل إلى 35 سنة
- يمثلون حاليا 8.7% من سكان مصر
- 56% منهم يقيمون في 5 محافظات: القاهرة، والجيزة، والإسكندرية، والدقهلية، ودمياط
- 60% من المهاجرين يعيشون في مصر منذ حوالي 10 سنوات
- 6% منهم يعيشون باندماج داخل المجتمع المصري منذ نحو 15 عامًا أو أكثر
- 37% منهم يعملون في وظائف ثابتة وشركات مستقرة.

الأوضاع الصحية للاجئين في مصر:

 

 

استشهد وزير الصحة خالد عبدالغفار بما جاء في تقرير المنظمة الدولية للهجرة أغسطس 2023، والذي أكد حصول المهاجرين واللاجئين وطالبي اللجوء لمصر على الخدمات الوطنية في قطاعي التعليم والصحة، بالمساواة مع المصريين، وذلك على الرغم من التحديات التي يواجهها هذان القطاعان والتكاليف الاقتصادية الباهظة.

ذكر التقرير في هذا الصدد أن إدراج السكان المهاجرين في خطة التطعيم الوطنية، يُعد مثالا حديثا وواضحا على نهج الحكومة المصرية في معاملة المهاجرين.

وتطرق وزير الصحة والسكان إلى التكلفة التقديرية للخدمات الصحية المقدمة للمهاجرين واللاجئين في مصر، وكذا تكلفة دعم البنية التحتية الصحية اللازمة لتقديم الخدمات الطبية.

أوضاع تعليم اللاجئين في مصر:

 

وخلال الاجتماع أيضا؛ استعرض رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، تقريراً حول أعداد الطلاب اللاجئين، موضحاً أن أعدادهم زادت مؤخراً، وهو ما أدى إلى زيادة من مساهمات الدولة المصرية في حصول اللاجئين وأبنائهم على الخدمات التعليمية.

وذكر رضا حجازي أن هذا الأمر دفع الوزارة إلى التوسع في إقامة المزيد من الفصول الجديدة، بما يسهم في استيعاب حجم الزيادة في عدد الطلاب اللاجئين.

مساعدات صحية وتموينية خاصة بالفلسطينيين:

 

وخلال الاجتماع، استعرض الوزراء إجمالي ما قدمته الدولة، ولا تزال تقدمه، لأهالي قطاع غزة، في إطار دعم الدولة المصرية للفلسطينيين في ظل الاعتداءات المستمرة.

وأكدوا توفير السلع المختلفة والمساعدات، أوعلاج المصابين، وغير ذلك من صور الدعم.

حيث أوضح وزير الصحة التكلفة التقديرية للخدمات الصحية المقدمة لمصابي غزة في قطاع الطب العلاجي، وأمانة المراكز الطبية المتخصصة، والهيئة العامة للرعاية الصحية، وقطاع الطب الوقائي، والهيئة المصرية للإسعاف، والهيئة العامة للمستشفيات والمعاهد التعليمية، والمؤسسة العلاجية، والهيئة العامة للتأمين الصحي



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك