في اليوم العالمي لتقدير الزوجة.. أشياء تريدها المرأة ولا يلتفت الرجل لها - بوابة الشروق
الجمعة 18 سبتمبر 2020 7:18 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

في اليوم العالمي لتقدير الزوجة.. أشياء تريدها المرأة ولا يلتفت الرجل لها

سارة النواوي:
نشر في: الثلاثاء 15 سبتمبر 2020 - 6:07 م | آخر تحديث: الثلاثاء 15 سبتمبر 2020 - 6:55 م

يحتفل العالم بتقدير الزوجة في 15 سبتمبر من كل عام، تقديرا لدورها وجهودها التي لا تنضب، ولكن قد يعتقد الكثير من الأزواج أنه من الصعب جدا إرضاء الزوجة أو حتى فهمها.

ولكن الخبراء يشيرون إلى أنه ليس من الصعب فهم المرأة، وكل ما عليك فقط أن تراقب الأشياء التي تريدها، وربما تغفل عنها أنت، كما تقول الدكتور راتشنا سينج، وفقا لما ذكره موقع "هابي ماريدج".

- تخصيص وقت لها

تقول سينج إن قضاء الأزواج وقت ممتع مع بعضهم البعض، يجعلهم يشعرون بأنهم أقرب وأكثر ارتباطًا وحبا، ومع كثرة استخدام التكنولوجيا والإنترنت التي ربما تجعلنا نغفل عن أزواجنا، فمن المهم تخصيص وقت محدد للقضاء مع زوجتك، للحفاظ على التواصل بينكما.

- الثقة والحرية

وتضيف أنه بعدما أصبحت النساء اليوم أكثر ثقة واستقلالية من أي وقت مضى، فيمكن أن يكون لها اهتماماتها الخاصة وهواياتها، كالخروج مع صديقاتها، ولذا من المهم أن يثق بها شريكها ويعطيها قدرا من الحرية.

- الصدق

أي امرأة تريد الصدق التام من شريكها منذ البداية، سواء بشأن نواياه أو رغباته أو ما يريده من العلاقة، كما أن الصدق يزيح الكثير من الغموض في العلاقة وبالتالي يقلل من الخلافات، ولذا لا بد أن تتحدث مع شريكك عما تريده بصدق.

- التقدير

لا شك أن الزوجة تحب أن تشعر بأنها محل تقدير من زوجها، ولذا عليه أن يشعرها بتقدير العمل الذي تقوم به، والتنازلات التي تقدمها، فكل هذه الأشياء تخبر الزوجة عن مدى حبك وتقديرك لها، ولذا عليك أن تظهر لها تقديرك الدائم.

ولكي تشعر المرأة بالجاذبية يجب أن تشعر بأنها مرغوبة، فهي تريد من زوجها أن يمدح ثقتها ومظهرها، ولذا عليك أن تمدح جمالها ومظهرها.

- القبول دون تحفظات

بالتأكيد أنه لدينا جميعًا بعض العيوب، ولكنك حينما تحب شخصًا ما، فإنك تحبه كما هو؛ فأنت لا تقرر السمات التي تحبها أم لا، ولذا عليك أن تقبل شريكك وتدعمه حتى في الأشياء التي تريده أن يحسن منها، من المهم أن تتترفق معه.

- الشعور بالأمان

تريد النساء الشعور بالأمان مع شريكهن ليس من الناحية الجسدية فقط وإنما الناحية العاطفية أيضا، كي تمنحها الفرصة للتنفيس عن مشاعرها.

ولخلق علاقة زوجية صحية، من المهم التوازن بين الأخذ والعطاء في العلاقات، فبدل التركيز على ما تريده المرأة، من المهم، بنفس القدر، معرفة ما يمكن أن تقدمه المرأة، ولذا فأنت بحاجة إلى العطاء بحكمة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك