تجربة عامة لمراسم دفن الأمير فيليب في ظل صعوبة اختيار المدعوين - بوابة الشروق
الأحد 9 مايو 2021 6:45 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك بمستوى الدراما الرمضانية حتى الآن؟


تجربة عامة لمراسم دفن الأمير فيليب في ظل صعوبة اختيار المدعوين

الأمير فيليب
الأمير فيليب
ويندسور (د ب أ)
نشر في: الجمعة 16 أبريل 2021 - 10:21 م | آخر تحديث: الجمعة 16 أبريل 2021 - 10:21 م
تجري الاستعدادات النهائية لمراسم دفن الأمير فيليب زوج الملكة البريطانية، إليزابيث الثانية (94 عاما) بالسرعة القصوى في قلعة وندسور، قبل إتمام مراسم الجنازة الفعلية يوم غد السبت.

ونقلت الحافلات جنودا إلى أرض المقر الملكي بالقرب من لندن، حيث جرت بروفة عامة للمراسم اليوم الجمعة.

وكان دوق إدنبره كما يطلق على فيليب داخل بريطانيا توفي يوم التاسع من أبريل الجاري عن عمر بلغ 99 عاما في قلعة وندسور.

وبسبب جائحة كورونا لن يسمح إلا بحضور 30 شخصا مراسم الجنازة الرسمية.

وعلى هؤلاء الضيوف أن يحافظوا على مسافة التباعد بينهم وبين الآخرين ويرتدوا الكمامات.

وأعلن قصر باكنجهام أن على الملكة اتخاذ بعض القرارات  "الصعبة للغاية" في اختيار الضيوف.

ولقد حاولت الملكة أن تضع في الاعتبار تمثيل جميع فروع عائلة فيليب في الجنازة.

ويشارك الأحفاد جميعا بجوار أربعة أولاد للملكة وزوجها الراحل وأزوج الأولادأيضا.

وقد لوحظ أن الأمير هاري حفيد الملكة سافر إلى الولايات  المتحدة، وكان قد تخلى عن واجباته الملكية قبل عام.

وفي الآونة الأخيرة وجه هاري وزوجته الدوقة ميجان مزاعم خطيرة ضد القصر في مقابلة تلفزيونية.

كما سيحضر مراسم الجنازة ثلاثة نبلاء ألمان مرتبطون بالملكة وزوجها عبر أخوات فيليب.

وقالت وسائل إعلام بريطانية إنه بسبب قواعد كورونا تم عزل النبلاء الألمان الثلاثة وهم بيرنهارد برينس فون بادن وفيليب أمير هوهينلوه-لانجنبورج وهاينريش دوناتسوس أمير ولاية هيسن منذ وصولهم يوم الأحد الماضي.

ودعا رئيس أساقفة كانتربري جاستن ويلبي (65 عاما) المؤمنين للصلاة من أجل الملكة.

وقال رئيس الأساقفة في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية اليوم الجمعة، إنه بدلا من حضور الجنازة يمكن للمواطنين أن يعربوا عن "تعازيهم في قلوبهم وعن أملهم في أن تتمكن الملكة من إيجاد القوة في هذه اللحظة المليئة بالألم".

وأوضح ويلبي أن على الملكة أن تودع شريكها الذي عاشت معه حياة زوجية طولها 73 عاما.

وقال ويلبي: "إنها مسألة عميقة للغاية في حياة الجميع".


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك