الأولى على الثانوية العامة للمكفوفين: كنت أذاكر 15 ساعة في اليوم.. وأهدف لترك أثر في المجتمع - بوابة الشروق
الجمعة 18 سبتمبر 2020 6:59 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

الأولى على الثانوية العامة للمكفوفين: كنت أذاكر 15 ساعة في اليوم.. وأهدف لترك أثر في المجتمع

ارشيفية للمذاكرة
ارشيفية للمذاكرة
هديل هلال
نشر في: الأربعاء 16 سبتمبر 2020 - 10:11 م | آخر تحديث: الأربعاء 16 سبتمبر 2020 - 10:11 م
قالت الطالبة رودينة سعد، الأولى على الثانوية العامة للمكفوفين، إن أكبر أمنياتها أن تكون صحفية واستغلال هذه الموهبة في خدمة مستقبلها، لافتة إلى أنها كانت تذاكر نحو 15 ساعة في اليوم.

وأضافت خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحياة اليوم»، الذي يقدمه الإعلامي محمد شردي عبر فضائية «الحياة»، مساء الأربعاء، أنها حاولت استغلال كل وسيلة للتفوق في الثانوية العامة، مشيرة إلى أنها حصلت على دروس خصوصية في كل المواد.

ولفتت إلى أنها كانت تذهب إلى المدرسة لتلقي العلم بجوار الدروس الخصوصية، مؤكدة أن المدرسين في المدرسة لم يقصروا، فضلًا عن أن الشرح كان مفيدًا ومثمرًا.

وأكدت الأولى على الثانوية العامة للمكفوفين أنها تأقلمت مع ظروف أزمة فيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19»، معقبة: «كنت خائفة من الخطوة وتأقلمت لأن مفيش حل غير ده».

وأعربت عن سعادتها لتبني تامر مرسي، رئيس الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، لها صحفيًا، معقبة: «شرف لي ومفاجأة كبيرة، وشكرًا على الدعم والاهتمام».

وأوضحت أنها ترغب في أن تنزل إلى الشارع وتقابل الناس وتسمع مشاكلهم وتلخصها في مقالات وتعرضها في الجريدة وتسليط الضوء على قضايا معينة مطروحة أو مغمورة، قائلة إن ترك أثر في المجتمع أسمى هدف بالنسبة لها.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك