نائب رئيس البديل الألماني يشبه سياسات مواجهة كورونا باختطاف الرهائن - بوابة الشروق
الأربعاء 27 مايو 2020 1:31 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

نائب رئيس البديل الألماني يشبه سياسات مواجهة كورونا باختطاف الرهائن

(د ب أ)
نشر فى : الجمعة 22 مايو 2020 - 11:41 م | آخر تحديث : الجمعة 22 مايو 2020 - 11:41 م

اتهم شتيفان براندنر نائب رئيس حزب البديل من أجل ألمانيا اليميني، الحكومة الألمانية بارتكاب العديد من الانتهاكات الدستورية وشبه هذه الإجراءات بصورة غير مباشرة بما يفعله مختطفو الرهائن.

وقال براندنر مساء اليوم الجمعة في لقاء للحزب ببلدة داساو-روسلاو إن قيود كورونا تعد انتهاكا للحق في التطور الذاتي الحر وضد قانون التظاهر.

ووصف براندنر دائرة تنسيق عمل رؤساء الوزارات في الولايات الألمانية والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والتي يتم فيها التنسيق بين الحكومة الاتحادية وحكومات الولايات بأنها "المكتب السياسي للأوبئة".

وشبه السياسي اليميني ردود فعل المواطنين على سياسة إجراءات كورونا بما يسمى "متلازمة ستوكهولم" وهي ظاهرة نفسية ينشأ فيها لدى الرهينة تعاطف مع الخاطف.

وقال براندنر وهو عضو بالبرلمان الألماني "بوندستاج" في إشارة إلى درجة التأييد العالية لسياسة التعامل مع كورونا: "هذه المتلازمة تبدو سائدة الآن في ألمانيا".

وأضاف أن الألمان سيشكرون المستشارية على التضييق على الحقوق الأساسية بنتائج الاستطلاعات المتصاعدة.

وحين يتم تقليص القيود ثانية فسوف يقدم الألمان الشكر ثانية برغم أن تقليص القيود أمر بدهي كما قال براندنر.

وأكد براندنر القول: "ليس هناك سبب للشكر على تخفيف القيود على حقوقنا الأساسية".

كان البديل الألماني أعلن تنظيمه لقاء يضم 200 شخص اليوم في داساو، بينما أحصت الشرطة حوالي خمسين شخصا فقط هناك.

والتزم المشاركون والمتحدثون في المسيرة التي نظمت في ميدان السوق بمدينة داساو بتعليمات الشرطة: حيث أحيط مكان اللقاء بشريط فاصل ومن أراد اجتيازه عليه أن يسجل بيانات الاتصال به ويضع كمامة على فمه وأن يقف فوق علامات طباشيرية رسمت على الأرض للحفاظ على الحد الأدنى من مسافات التباعد المطلوبة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك