«نايات وطبول» كتاب جديد يرصد صراع الإسبان مع أمراء وملوك الأندلس - بوابة الشروق
الخميس 9 أبريل 2020 8:04 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

«نايات وطبول» كتاب جديد يرصد صراع الإسبان مع أمراء وملوك الأندلس

شيماء شناوي
نشر فى : الإثنين 23 مارس 2020 - 6:30 م | آخر تحديث : الإثنين 23 مارس 2020 - 6:30 م

عن صراع الإسبان مع أمراء وملوك الأندلس فى عصر إمارات وممالك الطوائف، أصدرت الهيئة المصرية العامة للكتاب، كتاب "نايات وطبول" للكاتب حسن عصام الدين طلبة.

عند منتصف القرن الحادى عشر الميلادى وفى غرب إفريقيا بالصحراء الكبرى ولدت دولة فتية قوية هى دولة المرابطين، وكبرت هذه الدولة وسادت بلاد غرب إ فريقيا حيث قامت على مبادئ الإسلام الصحيحة ووضع مؤسسو هذه الدولة أرواحهم على كفهم زاهدين فى الدنيا طامعين فى ثواب الآخرة فدانا لهم البلاد وخضع لهم العباد.

وخلال ثلاثة عقود من الزمان أصبحت دولة كبرى تمتد من تونس شرقا حتى ساحل المحيط الأطلسي غربا ومن ساحل البحر المتوسط عند الجزائر والمغرب شمالًا حتى بلاد السنغال ومالى وغانا جنوبا.

وعندما غزا الإسبان إمارات وممالك الأندلس الضعيفة استنجد حكام هذه البلاد بالدولة الإسلامية الفتية فى غرب إفريقيا فبدأت قصة صراع طويل ضار وفى ملاحم متعددة ومتعاقبة فى آن واحد فى سائر أنحاء الأندلس، وأعد الإسبان وحلفاؤهم أنفسهم للمواجهة الحاسمة ضد هذه البلاد وحلفائهم الجدد فدار الصراع عنيفا داميا وتساقط فيه الضحايا تباها فى ظل دراما هائلة تحمل فى جنباتها قصة حضارة إسلامية عظيمة، وشخصيات منها ما يستحق أن نعتبر ونخجل ونتأسى منه، ومنها ما هو جدير بالتقدير والتبجيل والفخر والاحترام. تدور ملحمة الحضارة والفن فى كل أرجاء جزيرة الأندلس.

في الكتاب نسمع نايات تغنى، وكذلك هدير وضجيج طبول تدوى، ليسرد قصة واقعية لحياة أمة إسلامية عاشت ضروبا من السعادة والشفاء ولنا فيها عبرة وخبر، أنها قصة وملحمة «نايات وطبول».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك