«البرلمان» يناقش أزمات المياه والصرف بالجيزة.. والمحافظ: نتعامل بشكل حاسم - بوابة الشروق
الجمعة 22 أكتوبر 2021 4:56 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد مقترح التبرع بالأعضاء بعد الوفاة؟

«البرلمان» يناقش أزمات المياه والصرف بالجيزة.. والمحافظ: نتعامل بشكل حاسم

تصوير لبنى طارق
تصوير لبنى طارق
أحمد عويس:
نشر في: الأربعاء 26 ديسمبر 2018 - 8:24 م | آخر تحديث: الأربعاء 26 ديسمبر 2018 - 8:24 م

الحسينى: الناس فى بولاق الدكرور بيشربوا مياه صرف صحى.. وفاروق: الأهالى فى منشأة القناطر بيشربوا «المياه بديدان».. وفؤاد: حل المشكلة فى إبريل المقبل.. ورسلان: 20% من الشبكات فى حاجة إلى الإحلال والتجديد.. والميزانية محدودة للغاية.. وراشد: بنصبر الناس حتى تدخل المحطات الجديدة الخدمة
ناقشت لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، برئاسة أحمد السجينى، عدد امن طلبات الإحاطة المقدمة من النائبين محمد الحسينى، وأحمد فاروق، بشأن أزمات مياه الشرب والصرف الصحى بمحافظة الجيزة.
من ناحيته، قال النائب محمد الحسينى، إن الأهالى فى حى بولاق الدكرور، والمناطق التابعة لها، مستاءون من أوضاع الصرف الصحى، والإشكاليات التى تنتج عن شبكاته بشكل مستمر، مضيفا: «الناس بتشرب مياه صرف صحى.. ودى كارثة كبيرة».
وطالب الحسينى، بإحلال وتجديد الشبكة فضلا عن أعمال الصيانة والتطهير بصفة مستمر، وأضاف النائب أحمد فاروق: «إشكاليات منطقة منشأة القناطر كبيرة وفى حاجة للتدخل الحاسم خاصة أن الأهالى بيشربوا (المياه بديدان)»، مردفا: «حرام الأهالى يشربوا مياه بالديدان.. ولابد من العمل على إعادة الإحلال والتجديد لشبكة المياه خاصة أن هذه الشبكة منذ سنوات بعيدة».
وعقب نائب رئيس الجهاز التنفيذى لمشروعات مياه الشرب والصرف الصحى عبدالنبى فؤاد قائلا: «الجهاز ينفذ مشروعات تحت ظروف تمويلية صعبة من الدولة، وأنه على مدى ٣ سنوات متتالية يقدم خطة بميزانية ٦.٦مليار جنيه وتتم الموافقة على ٢.٢مليار فقط»، مشيرا إلى أن الجهاز مسئول عن تنفيذ المشرعات الكبيرة وليس الإحلال والتجديد.
وتعهد فؤاد بأن يتم تشغيل محطة الرفع الأرضية لخزان صفط اللبن، فى أواخر مارس المقبل، مشيرا إلى حل مشكلة المياه بمنشأة القناطر التابعة لمحافظة الجيزة فى نهاية إبريل 2019.
من جانبه، أكد رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى ممدوح رسلان، أن جودة المياه بالنسبة للشركة خط أحمر، لافتا إلى أن تحركات الشركة القابضة للمياه تكون فى ظل ميزانية محدودة للغاية، تبلغ مليار جنيه سنويا، توزع على 25 شركة تابعة بمختلف المحافظات، وأن 20% من الشبكات فى حاجة إلى الإحلال والتجديد على مستوى الشبكات.
وردا على حديث النائب أحمد فاروق، بشأن ديدان منطقة منشأة القناطر قال: «سيتم دراسة الأمر وتشكيل لجنة للحصول على عينات وتحليلها والتعامل معها بشكل حاسم».
من ناحيته، قال محافظ الجيزة أحمد راشد، أن أزمة المياه والصرف بمحافظة الجيزة، يتم التعامل معها بشكل حاسم، والمحطات التى ستدخل الخدمة للتغلب على هذه الإشكاليات، ستتم وفق الجهات المختصة بشهرى مارس وإبريل المقبلين قائلا: «هذه المواعيد بالنسبة لنا قاتلة من أجل المواطنين..ومفيش أى تأخير أخر وده بالتنسيق مع الأجهزة المختصة بالمياه والصرف».
وتابع: «المحافظة تعانى من عجز مياه كبير، ومن ثم نعمل على التغلب على هذه الأزمة بالمحطات الجديدة التى ستدخل الخدمة قريبا، مشيرا إلى أن المحافظة عماله تصبر الناس، حتى تدخل هذه المحطات الخدمة للتغلب على الإشكالية مع الوقت.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك