الصحة: الطبيب أحمد اللواح ضحية كورونا طلب النقل إلى المستشفى واستجبنا للأمر فورا - بوابة الشروق
الخميس 28 مايو 2020 7:05 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

الصحة: الطبيب أحمد اللواح ضحية كورونا طلب النقل إلى المستشفى واستجبنا للأمر فورا

هديل هلال
نشر فى : الثلاثاء 31 مارس 2020 - 2:57 ص | آخر تحديث : الثلاثاء 31 مارس 2020 - 2:57 ص

قال الدكتور خالد مجاهد، المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان، إن الدكتور أحمد عبده اللواح، الذي وافته المنية في ساعة مبكرة من صباح أمس الاثنين، إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19» انتقلت إليه العدوى بعد مخالطته لمصاب هندي كان يجري تحاليل في المعمل الخاص بالأول.

وأضاف «مجاهد» خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحكاية»، المذاع عبر فضائية «mbc مصر»، مساء أمس الاثنين، أن الطبيب الراحل رفض النقل إلى مستشفيات العزل وطبق العزل الذاتي في منزله، بعدما جاءت نتيجة تحاليله إيجابية لفيروس كورونا، مشيرًا إلى أن الوزارة استجابت لطلب «اللواح» بالنقل إلى المستشفى إثر تدهور حالته الصحية فورًا.

وأشار إلى أن الوزارة نقلت الراحل إلى مستشفى التضامن في بورسعيد، وتم تجهيز غرفة استقبال الحلات الحرجة بقسم الطوارئ بجهاز التنفس الصناعي، لافتًا إلى أن الطاقم الطبي من؛ مدير المستشفى وأطباء الرعاية المركزة وطواقم التدريب كانوا في استقباله.

وأكد متحدث الوزارة أن الطاقم الطبي مدرب على التعامل مع حالات كورونا، إضافة إلى أن كل المستشفيات مجهزة داخل بورسعيد، قائلًا إن المستشفى أعطت الراحل العلاج اللازم وفقًا لبروتوكولات العلاج المحدثة؛ للتعامل مع فيروس كورونا.

وذكر أن حالة الطبيب استقرت ثم انتقل بعدها إلى أحد مستشفيات العزل ووضعه على جهاز تنفس صناعي وتقديم الخدمة الطبية له، التي أدت إلى تحسن حالته تحسنًا ملحوظًا، متابعًا أن الراحل تعرض لتدهور مفاجئ ثم وافته المنية مساء الأحد.

ونعت وزارة الصحة والسكان، الدكتور أحمد عبده اللواح، أستاذ التحاليل الطبية بجامعة الأزهر، الذي وافته المنية في ساعة مبكرة من صباح أمس الإثنين، عن عمر يناهز 57 عامًا إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك