سوريا لا تمثل تهديدًا - أليكس فيشمان - بوابة الشروق
السبت 13 أغسطس 2022 12:12 م القاهرة القاهرة 24°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

بعد سلسلة انتصارات الفارس الأبيض.. برأيك من بطل الدوري العام ؟

سوريا لا تمثل تهديدًا

نشر فى : الأحد 1 سبتمبر 2013 - 8:00 ص | آخر تحديث : الأحد 1 سبتمبر 2013 - 8:00 ص

مقتطفات من تحليلات المعلقين السياسيين والعسكريين

● ليس من المبالغة القول إن التهديد العسكرى الذى كانت سوريا تشكله على إسرائيل تراجع كثيرا تحت وطأة الحرب الأهلية الدائرة فيها منذ أكثر من عامين، ولم يعد هذا التهديد يستلزم من إسرائيل أى جهوزية طارئة على المستوى القومى. ومع ذلك، فإن أكثر ما يشغل بال المسئولين فى إسرائيل في الوقت الحالى هو كيف يمكن أن تكون ردة فعل سوريا فى حال تعرضها لهجوم عسكرى أميركى عقابا لنظامها على استخدام سلاح كيميائى ضد المتمردين.

● إن الجواب عن مثل هذا الأمر مرهون إلى حد بعيد بطابع العملية العسكرية التى ستقدم عليها الولايات المتحدة ضد سورية. ففى حال قصفت عدة أهداف عسكرية سورية بأعداد قليلة من صواريخ توماهوك، ثمة احتمال كبير بأن يحتوى السوريون هكذا هجوم ولا يقدمون على أى ردة فعل. لكن فى حال قصف الأهداف نفسها بمئات الصواريخ وإلحاق أضرار بمنشآت استراتيجية ستزداد

الحاجة لدى سوريا إلى تنفيذ عمليات انتقامية.

● لقد أثبتت تجارب الماضى أن الإدارة الأمريكية حرصت دوما على إنذار إسرائيل فى كل مرة كانت فيها عرضة لشن هجوم عسكرى عليها. بناء على ذلك، يمكن التقدير أنه فى حال وجود احتمال كبير بأن تكون عرضة لهجوم عليها (من جانب سوريا) فإنها ستتلقى إنذارا فى هذا الشأن مع اقتراب موعد توجيه الضربة العسكرية الأمريكية، وفى وقت يتيح لها إمكان الاستعداد لمواجهة هجوم من هذا القبيل.

● وتسود فى إسرائيل تقديرات أمنية بأن الضربة الأمريكية لسوريا يمكن أن تنفذ خلال الفترة الممتدة من نهاية الأسبوع الحالى حتى بداية الأسبوع المقبل، إذ إنه من المقرر أن يقوم الرئيس الأمريكى باراك أوباما يوم الثلاثاء المقبل بزيارة رسمية إلى روسيا للاشتراك فى قمة الدول الصناعية الـ22 وعلى ما يبدو فإنه يرغب فى أن تتم هذه الزيارة بعد تنفيذ تلك الضربة.

● إن الأمر الوحيد المؤكد الآن أنه فى حال توجيه الولايات المتحدة ضربة محدودة إلى سوريا، يمكن الافتراض بأن إيران وروسيا لن تسمحا للرئيس بشار الأسد بأن يتورط فى شن هجوم عسكرى على إسرائيل من شأنه أن يتسبب بسقوط نظامه، كما يُفهم من التهديد الذى وجهه رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو.

 

محلل عسكرى

«يديعوت أحرونوت»

نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية

التعليقات