التنمية المحلية: افتتاح مكتب «المدن والحكومات» بالقاهرة سينشط السياحة الأفريقية - بوابة الشروق
السبت 20 يوليه 2019 2:06 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

من يفوز بكأس أمم أفريقيا؟

التنمية المحلية: افتتاح مكتب «المدن والحكومات» بالقاهرة سينشط السياحة الأفريقية

شريف حربي:
نشر فى : الإثنين 8 يوليه 2019 - 1:13 م | آخر تحديث : الإثنين 8 يوليه 2019 - 1:13 م

وقاسم: المؤتمر حقق نجاحًا كبيرًا في الترابط بين الدول الأفريقية.. ونآمل في إقامته سنويًا


قال المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، الدكتور خالد قاسم، إن افتتاح منظمة المدن والحكومات الأفريقية لدول إقليم شمال إفريقيا في حي النزهة بالقاهرة، سيساعد في تنشيط السياحة الأفريقية، وسيكون مقصد جذب كبير للأفارقة في قطاع السياحة، من خلال الوفود وذويهم الذين سيشاركون في الاجتماعات والفاعليات التي ستعقد في المكتب بصفة مستمرة.

وأضاف قاسم لـ"الشروق"، أن مؤتمر المدن الأفريقية المستدامة والذي نظمته الوزارة مؤخرًا بالقاهرة على مدار 4 أيام، كان حدثًا مهمًا لمصر من خلال تواجد الوفود الأفريقية المشاركة بالمؤتمر والذين نقلوا صورة مصر الحقيقية إلى بلدانهم، علاوة على عقدهم لقاءات مباشرة مع مجموعة من وزراء جمهورية مصر العربية الذين شاركوا أيضًا في المؤتمر.

وأشار إلى أن المؤتمر حقق نجاحًا كبيرًا في زيادة الترابط بين المدن الأفريقية، ونأمل في أن يتم سنويًا لنقل الصورة الحقيقية لمصر من خلال الوفود المشاركة في المؤتمر، موضحًا أن الوفد الأفريقي المشارك في المؤتمر قام بعدد من الجولات الميدانية لزيارة عدد من المزارات السياحية، من بينها قلعة صلاح الدين وشارع المعز وحديقة الأزهر بارك.

وتابع: "أن تلك المزارات لاقت استحسانًا كبيرًا من الرواد الأفارقة، والذين قاموا بشراء بعض المنتجات من تلك المزارات، علاوة على أبداء أعجابهم بالحضارة المصرية".

وفيما يتعلق بالتوصيات التي خرج بها المؤتمر، قال قاسم، إنه من بين تلك التوصيات تدعيم التوجه نحو اللامركزية واتخاذ الإجراءات اللازمة لتحقيق ذلك بشكل ممنهج وتدريجي، لافتا إلى أنه سيتم توفير برامج تدريبية للكوادر المحلية الإفريقية في مركز التنمية المحلية للتدريب بسقارة.

وأضاف أن التوصيات شملت تحفيز دور الإدارة المحلية في توفير الموارد المالية اللازمة لتحقيق التنمية المستدامة، وأهمية بناء القدرات من خلال برامج التدريب والتأهيل خاصة للشباب الأفريقي وتبادل الخبرات والاستفادة من التجارب الإقليمية الناجحة وتكثيف استخدام تكنولوجيا المعلومات والإبتكار في بناء نظم فعالة لتعزيز دور الإدارة المحلية في إيجاد حلول سريعة وفعالة للتحديات التي تواجهها".

وقال إن المؤتمر أوصى بتعزيز مبادئ الشفافية التشاركية والحوكمة المحلية وتطوير نظام التخطيط المحلي وتوفير المعلومات والبيانات اللازمة للمتابعة والتقييم وقياس الأثر على النحو الذي يسمح أيضًا بمشاركة المواطن، علاوة على تعزيز أوجه التعاون بين المدن الأفريقية من ناحية ومؤسسات التنمية الدولية.

كما أوصى المؤتمر بتشجيع مشاركة القطاع الخاص والمجتمع المدني في توفير البنية الأساسية والمرافق العامة وتنظيم عمل القطاع غير الرسمي للمساهمة في رفع تنافسية المدن الأفريقية وزيادة قدرتها على الصمود والتكيف ومواجهة آثار التغيرات المناخية، بجانب توفير كافة الإمكانات اللازمة لتعزيز دور المرأة الأفريقية وتمكنها سياسيًا واجتماعيًا واقتصاديًا لدورها الأساسي لتحقيق التنمية المستدامة.

وأوضح قاسم، أن الوفود الأفريقية أشادت بالمقر الجديد لإقليم الشمال الأفريقي، والجهود التي قام بها وزير التنمية المحلية، لتجهيز المقر في صورة تليق باسم مصر خاصة في ظل تولي الرئيس عبدالفتاح السيسي رئاسة الاتحاد الإفريقي لعام ٢٠١٩.

وأشادت الوفود أيضًا بالنهضة الحقيقية التي تشهدها الدولة المصرية في كافة المجالات خاصة المشروعات القومية والمدن الجديدة وشبكة الطرق وجهود الأمن والأمان في كافة ربوع مصر، وكذلك المبادرات التي يطلقها الرئيس السيسي لخدمة الأشقاء الأفارقة في عدد من القطاعات ومن بينها الصحة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك