المنتخب التونسي يكتسح ليبيا برباعية في تصفيات أمم إفريقيا - بوابة الشروق
السبت 14 ديسمبر 2019 10:18 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل توافق على سن قانون جديد لمكافحة الشائعات وتشديد عقوبة مروجيها؟

المنتخب التونسي يكتسح ليبيا برباعية في تصفيات أمم إفريقيا

صورة من الاتحاد التونسي لكرة القدم
صورة من الاتحاد التونسي لكرة القدم
د ب أ
نشر فى : الجمعة 15 نوفمبر 2019 - 11:19 م | آخر تحديث : الجمعة 15 نوفمبر 2019 - 11:20 م

اكتسح المنتخب التونسي نظيره الليبي 4 / 1 ، اليوم الجمعة، في الجولة الأولى من مباريات المجموعة العاشرة بتصفيات كأس أمم إفريقيا 2021، المقرر إقامتها في الكاميرون،والتي شهدت فوز تنزانيا على غينيا الإستوائية 2 / 1.

وتقدم المنتخب التونسي في الدقيقة 31 عن طريق وهبي الخزري، قبل أن يضيف زميله سيف الدين الخاوي الهدف الثاني في الدقيقة 41.

وفي الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول سجل حمدي الهوني هدف تقليص الفارق للمنتخب الليبي.

وعاد المنتخب التونسي ليسجل الهدف الثالث عن طريق الخاوي في الدقيقة 50، قبل أن يختتم الخزري أهداف فريقه بالهدف الرابع في الدقيقة 88.

وحصد المنتخب التونسي أول ثلاث نقاط له في المجموعة، ليتصدرها منذ الجولة الأولى، بفارق الأهداف عن منتخب تنزانيا.

بدأت المباراة بضغط من جانب الفريق التونسي الذي حاول تسجيل هدف مبكر يربك به حسابات ضيفه الليبي.

ورغم الضغط الكبير من المنتخب التونسي، الا أن المنتخب الليبي أبدى تماسكًا كبيرًا، وحصن دفاعه بشكل جيد، لمنع خصمه من تسجيل هدف مبكر.

وفي الدقيقة 12 سدد وهبي الخزري كرة قوية من خارج منطقة الجزاء، لكن كرته أمسك بها الحارس الليبي محمود نشنوش.

وكاد يوسف المساكني أن يسجل أول أهداف المباراة في الدقيقة 16 حينما تلقى كرة عرضية من الخزري، ليوجه ضربة رأس أنقذها نشنوش ببراعة.

وسدد محمد سولة لاعب المنتخب الليبي كرة قوية داخل منطقة الجزاء، حيث كاد أن يغالط فاروق بن مصطفى حارس مرمى المنتخب التونسي، لكن الكرة مرت بعيدًا عن المرمى في الدقيقة 27.

وفي الدقيقة 31 حصل المنتخب التونسي على ركلة جزاء بعد عرقلة تعرض لها يوسف المساكني داخل منطقة الجزاء، لينفذها الخزري ويتصدى لها نشنوش، ثم تعود إلى اللاعب التونسي الذي وضعها في الشباك مباشرة

وسجل سيف الدين الخاوي الهدف الثاني للمنتخب التونسي، بعد أن تسلم تمريرة داخل منطقة الجزاء من المساكني، ليضع الكرة على يسار الحارس نشنوش في الدقيقة 41.

وقبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول، سجل حمدي الهوني هدف تقليص الفارق للمنتخب الليبي، بعد أن استغل الكرة الساقطة داخل منطقة الجزاء، ووضعها على يسار الحارس فاروق بن مصطفى.

ومع بداية الشوط الثاني من المباراة بادر المنتخب الليبي بالهجوم بحثًا عن التعادل، وكاد لاعبه محمد سولة أن يسجل هدف في الدقيقة 49، حينما سدد كرة تصدى لها بن مصطفى بصعوبة وأبعدها عن مرماه.

وعلى عكس سير اللعب في الدقائق الخمس الأولى من الشوط الثاني، سجل المنتخب التونسي هدفه الثالث، عن طريق سيف الدين الخاوي، الذي تلقى تمريرة رائعة من زميله فرجاني ساسي لينفرد بالمرمى الليبي ويسجل الهدف الثالث في الدقيقة 50.

وأضاع المساكني فرصة تسجيل الهدف الخامس في الدقيقة 54، حينما تلقى تمريرة عرضية من الخزري داخل منطقة الجزاء، لكن كرته جاءت أعلى عارضة مرمى نشنوش.

وواصل المنتخب التونسي تفوقه في أحداث المباراة، ليسجل الهدف الرابع عن طريق وهبي الخزري في الدقيقة 89، بعد تمريرة داخل المنطقة من المهاجم أنيس البدري، ليتجاوز الحارس نشنوش ويسجل الهدف الرابع.

وفي المباراة الثانية، استهل المنتخب التنزاني مشواره في التصفيات بالفوز على غينيا الاستوائية 2 / 1 .

وتقدم المنتخب الغيني عن طريق بيدرو أوبيانج في الدقيقة 16، قبل أن يتعادل المنتخب التنزاني عن طريق سيمون موسوفا في الدقيقة 68، ثم سجل سلوم أبو بكر هدف الفوز للمنتخب التنزاني في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي للمباراة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك