وزير التموين: مخزون مستوي القمح يخدم 71 مليون مواطن في توفير 250 إلى 270 مليون رغيف يوميا - بوابة الشروق
الأحد 3 يوليه 2022 4:21 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد عودة كيروش مديرا فنيا لمنتخب مصر؟

وزير التموين: مخزون مستوي القمح يخدم 71 مليون مواطن في توفير 250 إلى 270 مليون رغيف يوميا

مصطفى المنشاوي
نشر في: الخميس 21 أبريل 2022 - 8:28 ص | آخر تحديث: الخميس 21 أبريل 2022 - 8:28 ص

أكد وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور على المصيلحي، أن استراتيجية الدولة المصرية هو توفير السلع الغذائية وضمان احتياطي لا يقل عن 6 أشهر وزيادة منافذ التوزيع، مشيرا إلى أهمية مشروع الصوامع للحفاظ على مستوي السلع الغذائية.

وقال وزير التموين الدكتور المصيلحي، خلال كلمته خلال الاحتفال ببدء موسم حصاد القمح في توشكي صباح اليوم الخميس، إن استراتيجية توفير السلع الأساسية ترتكز على ثلاث محاور، الأول منه هو توجيه القيادة السياسية بأهمية آلا يقل الاحتياطي الاستراتيجي من هذه السلع عن 6 أشهر، والمحور الثاني هو رفع كفاءة منظومة توزيع السلع وضمان وصولها لكافة أنحاء الجمهورية مما أدى إلى زيادة المناطق اللوجستية وسلاسل التوزيع ، وكذلك المنافذ التي وصلت اليوم إلى 40 ألف منفذ على مستوي الجمهورية.

وأشار إلى توجيه القيادة السياسية بتوفير الاعتمادات اللازمة لهذه السلع وتم توفير 8ر1 مليار دولار في أواخر 2016 لرفع مستوي الاحتياطي الاستراتيجي من السلع المختلفة، مما أدى إلى قدرة مصر وتحملها الصدمات الخارجية سواء أثناء فترة كورونا أو ما يسمي موجة التضخم ما بعد كورونا، أو ما نعانيه اليوم من الأزمة الروسية ـ الأوكرانية.

وأضاف المصيلحي، أن مستوى مخزون القمح الذي يخدم 71 مليون مواطن في توفير 250 إلى 270 مليون رغيف يوميا، فلدينا 6ر2 مليون طن من القمح المستورد ونستهدف 5 ونصف مليون طن من القمح المحلي إلى 6 مليون مما يعطي مدة لـ 6ر6 شهر، كما لدينا مخزون استراتيجي حتي نهاية يناير العام كاحتياطي استراتيجي من القمح بمعني لدينا أكثر من 6 شهور إلى 9 أشهر.

وشهد الرئيس السيسي، افتتاح عدد من المشروعات الزراعية عبر الفيديو كونفرانس، كما تفقد منطقة توشكى جنوبي الوادي في محافظة أسوان.

يأتي مشروع توشكى في إطار جهود الدولة لإنشاء مجتمعات زراعية متكاملة لها مردود وعوائد اقتصادية كبيرة، وتدعم الأمن الغذائي وزيادة الصادرات، وتحقق طفرة زراعية، فضلًا عن توفير الآلاف من فرص العمل فى اطار نهضة تنموية شاملة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك