وزير الخارجية الكويتي محذرا: استمرار إجلاء مواطنينا بالخارج مرهون بالالتزام بالتعليمات الصحية في الداخل - بوابة الشروق
السبت 4 أبريل 2020 10:26 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

وزير الخارجية الكويتي محذرا: استمرار إجلاء مواطنينا بالخارج مرهون بالالتزام بالتعليمات الصحية في الداخل

أ ش أ
نشر فى : الأربعاء 25 مارس 2020 - 10:23 م | آخر تحديث : الأربعاء 25 مارس 2020 - 10:23 م

أكد وزير الخارجية الكويتي الشيخ الدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح، أن استمرار إجلاء المواطنين الكويتيين من الخارج، مرهون بمدى الالتزام بتعليمات السلطات الصحية في الداخل.

وشدد الشيخ الدكتور أحمد ناصر – في مؤتمر صحفي عقده مساء اليوم الأربعاء بالمركز الإعلامي بقصر السيف – على أن قدرة السلطات الصحية الكويتية على الاستيعاب تصل إلى 3 ألاف شخص، وبناء على ذلك، تم وضع خطة إعادة المواطنين الكويتيين من الخارج، مؤكدا عدم وجود علاقة للقدرة الاستيعابية لأساطيل الطيران في خطة الاجلاء.

وأضاف أن اليوم الأول لعملية إعادة المواطنين الكويتيين من مصر، ولبنان، والبحرين، تم وفقا لما هو مخطط له، مشيرا إلى أن باقي الأفواج سيتم تسييرها وفقا لخطة الموضوعة.

وأوضح الشيخ الدكتور أحمد ناصر، أنه تم تصنيف الدول التي يتواجد بها المواطنون الكويتيون، وفقا لثلاثة تصنيفات، الأول لدول موبوءة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، تدهورت بها الأوضاع الصحية وتداعت منظومتها الصحية والسكنية، والثاني للدول التي تشهد تواجدا مكثفا للمواطنين الكويتيين، والتي تضم 11 دولة من بينها مصر، والثالث لدول مجلس التعاون الخليجي.

ولفت إلى أن المواطنين الكويتيين المؤمن لهم إقامة في الخارج، ليسوا ضمن الأولويات في عملة الإجلاء، داعيا هؤلاء المواطنين إلى الالتزام بمقار إقامتهم، وكذلك الالتزام بتعليمات السلطات الصحية في الدول التي يتواجدون فيها، حفاظا على أمنهم وسلامتهم، وكذلك دعوتهم إلى سرعة التواصل مع السفارات الكويتية في تلك الدول.

وأكد أن الإجراءات الحكومية يمكن أن تتغير بين الحين والآخر، وفقا للمتغيرات التي تطرأ كل لحظة، خاصة في ظل تطور الأزمة على مستوى العالم، مثمنا في الوقت نفسه دور الإدارة العامة للطيران المدني في ترتيب إجراءات عودة المواطنين الكويتيين من الخارج.

وأكد وزير الخارجية الكويتي، متابعة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح الحثيثة لأوضاع المواطنين الكويتيين في الخارج، مشيرا إلى أن البعثات الدبلوماسية الكويتية في الخارج تعمل على مدار الـ24 ساعة لرعاية الرعايا الكويتيين في الخارج، خاصة في ظل وجود أكثر من 20 ألف مواطن في الخارج، تقطعت بهم السبل.

ومن جانبه، دعا رئيس مركز التواصل الحكومي الناطق الرسمي باسم الحكومة الكويتية طارق المزرم، المواطنين والمقيمين، لاستقاء المعلومات من مصادرها الرسمية، وعدم المساعدة في نشر الإشاعات، والتأكد من صحة الأخبار قبل تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
وأضاف المزرم أن الإشاعات المتداولة عبر "الواتس آب" في الفترة الحالية، ترهق السلطات الصحية والأجهزة الأمنية، مطالبا الجميع بعدم تداول تلك الاشاعات، لما لها من تأثير سلبي على إدارة الأزمة.

وأشار رئيس مركز التواصل الحكومي الناطق الرسمي باسم الحكومة الكويتية، إلى أنه في حالة اتخاذ الحكومة الكويتية لقرار حظر التجول الكلي، وفقا للمتغيرات التي تطرأ كل لحظة في إدارة الأزمة، سيتم مراعاة كافة الجوانب المتعلقة بحياة المواطنين والمقيمين، بما فيها تشجيع الجمعيات على توصيل السلع والمستلزمات المنزلية إلى المنازل، داعيا في الوقت نفسه المواطنين والمقيمين إلى ترشيد الاستهلاك والبعد عن التبذير.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك