رئيس شعبة المخابز: زيادة الردة في العيش المدعم لا تضر المواطن.. وطعمه لن يتغير - بوابة الشروق
الخميس 18 أغسطس 2022 9:19 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد سلسلة انتصارات الفارس الأبيض.. برأيك من بطل الدوري العام ؟

رئيس شعبة المخابز: زيادة الردة في العيش المدعم لا تضر المواطن.. وطعمه لن يتغير

هديل هلال
نشر في: الإثنين 27 يونيو 2022 - 6:48 م | آخر تحديث: الإثنين 27 يونيو 2022 - 6:48 م
قال عبدالله غراب، رئيس الشعبة العامة للمخابز، إن وزارة التموين أرجأت زيادة نسبة نخالة القمح (الردة) في الخبز المدعم إلى يوم 15 يوليو المقبل، وذلك حتى تعدل المطاحن نسبة النخالة في الدقيق لترتفع من 82% إلى 87.5%.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «صالة التحرير»، الذي تقدمه الإعلامية عزة مصطفى عبر فضائية «صدى البلد»، مساء الاثنين، أن النسبة الجديدة، كانت معتمدة في مصر خلال فترة الستينيات والسبعينيات، مؤكدًا أن زيارة نسبة الردة غير مضرة للمواطن.

وتابع: «لا مشكلة في تعديل نسبة النخالة وزيادتها، الردة متضرش بالنسبة للمواطن، وهناك أناس كثيرة تعتمد على العيش السِن وهو صالح للأمعاء والمعدة»، منوهًا إلى أن العالم يمر بظروف صعبة، بسبب أزمة روسيا وأوكرانيا.

وأوضح رئيس شعبة المخابز، أن أوكرانيا وروسيا تمثلان 35% من احتياجات العالم من القمح، نافيًا تغير طعم الخبز أو زيادة وزنه بعد زيادة نسبة النخالة؛ لأن الكمية الزائدة من الردة، تكون بديلة عن كمية الدقيق المستعمل في الخبز، ومحسوبة بالميزان.

وعن إضافة دقيق البطاطا إلى الخبز، عقّب بأن بعض الخبراء يجتهد، مضيفًا: «في ظل الاجتهاد الموجود في كل القطاعات، هناك من يقترح إضافة نسبة من دقيق البطاطا إلى القمح، للتقليل من استخدامات القمح قليلًا».

وأكد أن الأمر «مجرد اجتهادات من بعض الخبراء، لازال قيد البحث ولم يُستقَر فيه على شيء»، قائلًا إن الدولة في ظل الظروف العالمية، تتعامل وفقًا للمتاح لها، حتى تستقر الأوضاع وتعود لما كانت عليه في السابق.

وأجلت وزارة التموين والتجارة الداخلية، زيادة نسبة نخالة القمح (الردة) في الخبز المدعم إلى يوم 15 يوليو المقبل، حيث ستبدأ فيه مطاحن الوزارة زيادة نسبة الردة المستخدمة في الدقيق لإنتاج العيش المدعم.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك