رئيس محلية النواب: الحكومة بينت حسن نيتها في اشتراطات البناء الجديدة - بوابة الشروق
الأحد 16 مايو 2021 2:44 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك بمستوى الدراما الرمضانية حتى الآن؟


رئيس محلية النواب: الحكومة بينت حسن نيتها في اشتراطات البناء الجديدة

أحمد السجيني
أحمد السجيني
القاهرة - أ ش أ:
نشر في: الثلاثاء 16 فبراير 2021 - 9:37 ص | آخر تحديث: الثلاثاء 16 فبراير 2021 - 9:37 ص

• وسنعمل من أجل اشتراطات بناء حديثة وجيدة لصالح المواطن
أكد رئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب النائب المهندس أحمد السجينى، الإصرار على أن تكون اشتراطات البناء الجديدة التي تنتوي الحكومة طرحها قريبا، حديثة وجيدة وفي الصالح العام للوطن والمواطنين، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن الهدف من هذه الاشتراطات هو إعادة الجمال الحضاري لمصر الحديثة.

وقال السجيني، في تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط، إن الحكومة بينت حسن نيتها في هذه الاشتراطات عبر دعوة رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي لهيئتى مكتب لجنتى الإسكان والإدارة المحلية؛ للمناقشة سويا في مضمون هذه الاشتراطات، واصفا لقاء رئيس الوزراء أمس بأنه كان مميزا وواضحا ومثمرا وترك آثارا طيبة لدى جميع الأطراف.

واعتبر أن قيام رئيس الوزراء بدعوة أعضاء المجلس لمناقشة أمر معين وخصوصا هكذا موضوع يخص حياة المواطن يمثل نهجا جيدا ورشيدا ويعبر عن مقدار المسئولية التي يتمتع بها رئيس الحكومة وحرصه على المشاركة مع كافة الجهات المعنية للصالح العام.

وكشف أن اللقاء مع رئيس الوزراء والوزراء المعنيين كان لعرض الاشتراطات والمناقشة بشأنها والاستماع والاستفسار عن تفاصيلها، مشيرا إلى أن الرأي النهائي في هذه الاشتراطات سيكون عقب مباحثات ومناقشات بين أعضاء اللجان المعنية في مجلس النواب.

ونوه السجيني بأنه حتى تكون المناقشات جيدة وهادفة بشأن هذه الاشتراطات سنعمل مع أعضاء المجلس من كل الفئات والخبرات في إطار فريق عمل واحد لتكون كل التفاصيل واضحة أمام أعضاء اللجنة ومن ثم توصيلها للحكومة، مؤكدا أن جميع النواب يستمعون للمواطنين حاليا بشأن هذا الأمر وبالتالي فالجميع سيكون صوت المواطن من أجل التوصل إلى اشتراطات حديثة تحقق الغرض منها وفي إطار مصلحة المواطن والوطن في المقام الأول.

وناشد رئيس لجنة الإدارة المحلية، الأطراف كافة، من أجل التكاتف سويا لتحقيق الهدف المنشود وكذلك دعم الأجهزة التنفيذية من أعضاء الحكومة لتنفيذ هذه الاشتراطات وذلك عبر التوعية للمواطنين بأن الهدف هو بناء مصر الحديثة والقضاء على العشوائيات في البناء.

ولفت إلى أن تغيير ثقافة المواطن بشأن عملية البناء ليس بالسهلة ولكنها ليست مستحيلة وعلى كل الأطراف وأولها المواطن نفسه أن يقوم بدوره الاجتماعي والإنساني والوطني من أجل إنجاح هذه المنظومة التي تهدف إلى ضبط العمل المعماري في مصر وخصوصا في ظل محاربة العشوائيات.

وقال إن مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي للقضاء على العشوائيات وتطوير القرى في كافة محافظات مصر ستكون سطورا جديدة في دستور المواطن المصري الراغب في حياة كريمة، مشددا على ضرورة أن يتوازى تطوير العشوائيات مع توعية حقيقية بأهمية الاشتراطات في عملية البناء في المدن الأخرى.

وكان الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء قد عقد اجتماعا أمس، لاستعراض الاشتراطات التخطيطية والبنائية للمدن المصرية، مع أعضاء هيئة لجنتى الإدارة المحلية والإسكان بمجلس النواب، وذلك بحضور اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية، والدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والمستشار علاء الدين فؤاد وزير شئون المجالس النيابية، والمهندس هانى ضاحى نقيب المهندسين، والدكتور أيمن عاشور نائب وزير التعليم العالى لشئون الجامعات، وهيئة لجنتى الإسكان والإدارة المحلية بمجلس النواب.

وأكد رئيس الوزراء فى مستهل الاجتماع، أنه فى ضوء العلاقة الوثيقة بين الحكومة والبرلمان، يأتى عقد هذا الاجتماع الخاص بوضع الضوابط الحاكمة لمنظومة البناء، من خلال الاشتراطات التخطيطية والبنائية؛ ليتم الالتزام بها على مستوى المدن المصرية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك