متحدثون: مصر توأم فلسطين والرئيس السيسي دوره مشرف في تحقيق المصالحة والدعم الدولي للقضية - بوابة الشروق
الخميس 22 أغسطس 2019 6:50 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد إقالة لاسارتي.. من المدرب المناسب للنادي الأهلي؟





متحدثون: مصر توأم فلسطين والرئيس السيسي دوره مشرف في تحقيق المصالحة والدعم الدولي للقضية

أ ش أ
نشر فى : الخميس 16 مايو 2019 - 12:56 ص | آخر تحديث : الخميس 16 مايو 2019 - 12:56 ص

أجمع المشاركون في ندوة بعنوان "القدس عاصمة فلسطين الأبدية" باتحاد المحامين العرب، الليلة الأربعاء، على أهمية الدور المصري في مساندة القضية الفلسطينية على المستوى الرسمي والشعبي، مؤكدين أهمية دفع القيادة السياسية المصرية بالقضية الفلسطينية على الساحة الدولية وكذلك تحقيق المصالحة.

قال الدكتور حيدر طارق، ممثل عن إدارة فلسطين بالجامعة العربية، إن النكبة الفلسطينية تمثل أزمة إنسانية ارتكبتها العصابات الصهيونية في حق الشعب الفلسطيني منذ 71 عاما بقتل مئات المواطنين ونهب الأراضي والممتلكات، مشيرا إلى أن ذكرى تلك الأحداث تمر اليوم وسط أجواء مشحونة في ظل خرق الاتفاقيات الدولية ووقف تمويل عدد من الوكالات الإغاثية على مرأى ومسمع من العالم، فضلا عن تنفيذ عدد من الإجراءات الإجرامية ضد الشعب الفلسطيني.

وأوضح طارق، أن الدول العربية أعلنت رفض أي صفقات تنال من حق الشعب الفلسطيني التاريخية وتخالف الاتفاقيات الدولية وتنال من الهوية العربية، مثمنا دعم الأشقاء العرب لمساندة القضية الفلسطينية على الساحة الدولية للحصول على بعض الحقوق أبرزها التمثيل في الأمم المتحدة.

وفي ذات السياق، اعتبر الدكتور منهل شعت، المستشار السياسي لسفارة فلسطين، أن ذكرى نكبة فلسطين تتمثل في اقتلاع شعب من أرضه، وتشريده من وطنه وتدمير قراه ومدنه، وفي ظل تصاعد محاولة كسر إرادة الشعب والعزل العنصري وتوسيع الاستيطان، واستمرار فرض الحصار على قطاع غزة ما يهدد بوقوع كارثة إنسانية.

واختتم شعت كلمته بأن مصر بمثابة توأم العروبة بالنسبة لفلسطين على مدار مراحل تطور القضية الفلسطينية ومن خلال التحركات على الساحة الدولية وضلوعها بإشراف مباشر من القيادة السياسية برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي على المصالحة الفلسطينية.

من جانبه، أكد عبد العظيم المغربي، نائب أمين عام اتحاد المحامين العرب بدولة المقر، أن القضية الفلسطينية هي القضية المركزية للأمة العربية، مشددا على ضرورة غرس الثوابت العربية لدى الأجيال الشابة وخاصة ما يتعلق بأن القدس عاصمة فلسطين الأبدية وعروبة فلسطين والجولان.
وقال المغربي إن الشعوب العربية لن تستسلم في سبيل القضية الفلسطينية وستكون دوما شريكا في تحرير فلسطين.

ولفت إلى اجتماع أمناء اتحاد المحامين العرب في بيروت خلال الفترة المقبلة سيبحث آليات عقد مؤتمرات شعبية عربية لنصرة القضية الفلسطينية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك