مستشار بأكاديمية ناصر العسكرية: قادرون على إخراج السد الإثيوبي من الخدمة في 60 دقيقة وإزالته من على وجه الأرض - بوابة الشروق
الأحد 25 يوليه 2021 5:38 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع أن تكسر مصر رقمها التاريخي بتحقيق أكثر من 5 ميداليات أوليمبية في أولمبياد طوكيو؟

مستشار بأكاديمية ناصر العسكرية: قادرون على إخراج السد الإثيوبي من الخدمة في 60 دقيقة وإزالته من على وجه الأرض

أ ش أ
نشر في: الأحد 20 يونيو 2021 - 6:20 ص | آخر تحديث: الأحد 20 يونيو 2021 - 6:20 ص

أكد المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية العليا اللواء محمود خلف، أن وزير الدفاع حسم قدرة مصر في التعامل لحفظ الأمن القومي خارجيا وداخليا.
وقال خلف في اتصال هاتفي مع برنامج "على مسئوليتي" الذي يقدمه الإعلامي أحمد موسى عبر قناة "صدى البلد" مساء اليوم السبت، تعليقا على مناورة رعد 5 للقوات المسلحة - إن: "المناورة "رعد 5 " توجه عدة رسائل للخارج عن قدرات القوات المسلحة، وتظهر جزءا من القوة الصاروخية وتعكس حجم الاستعداد القتالي للقوات المسلحة".
ولفت إلى أن اسم المناورة يعكس فكرتها في قدرة مصر على التعامل مع مختلف القضايا العالمية والإقليمية التي ترتبط بأمن واستقرار الوطن.
وشدد على أنه لا يمكن التجاوز عن كوب مياه واحد وهو تكليف الرئيس عبد الفتاح السيسي الذى أعلنه للعالم، مؤكدا أنه لا سلام ولا حرب في المنطقة بدون مصر، قائلا: "والقادة العسكريون في أمريكا يدركون ذلك".
وتابع: "أن المناورة كان بها مناورات للقصف الصاروخي، والقوات المسلحة قادرة على التعامل مع كافة القضايا الإقليمية والمحلية التي ترتبط بأمن الوطن"، داعيا في الوقت ذاته رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد إلى أن يدرك جيدا الرسائل المصرية قبل فوات الأوان، قائلا: "ونحن قادرون على إخراج السد الإثيوبي من الخدمة في 60 دقيقة، وكذا إزالته من على وجه الأرض".
ومضى يقول : "إن صبر الدولة المصرية في أزمة السد الإثيوبي إبراء ذمة، والسد الإثيوبي سيتحول إلى متحف للزيارة فقط".
ولفت إلى أن القوات المسلحة تستطيع العمل برا وجوا وبحرا بشكل متكامل، حيث تم استخدام كميات هائلة من الذخيرة والنيران في هذه المناورة، مضيفا "أن المناورات تحمل رسائل للداخل والخارج بأنه للصبر حدود تجاه الكثير من القضايا التي تهدد الأمن القومي المصري".
ومضى يقول: "إن إثيوبيا تذكرنا بتصريحات إسرائيل في حرب أكتوبر والنهاية واحدة لكليهما".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك