«القوي العاملة» توقيع اتفاقية جماعية تحقق مزايا مالية لـ13700 عامل بـ«الشرقية للدخان» - بوابة الشروق
الخميس 14 نوفمبر 2019 10:46 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما توقعك لنتائج منتخب مصر في كأس الأمم الأفريقية تحت 23 سنة؟

«القوي العاملة» توقيع اتفاقية جماعية تحقق مزايا مالية لـ13700 عامل بـ«الشرقية للدخان»

يارا صابر
نشر فى : الخميس 7 نوفمبر 2019 - 11:22 م | آخر تحديث : الخميس 7 نوفمبر 2019 - 11:22 م

شهد وزير القوى العاملة محمد سعفان، مراسم توقيع اتفاقية عمل جماعية بين الشركة الشرقية للدخان "ايسترن كومباني"، والنقابة العامة للعاملين بالصناعات الغذائية تحقق مزايا ومكتسبات مالية لـنحو 13700 عامل بالشركة وذلك بديوان عام الوزارة.

وقال وزير القوى العاملة، في تصريحات له اليوم، إن إعلاء المصلحة الوطنية فوق أي مصلحة، وفوق كل اعتبار عند النظر في أي أمر من الأمور، للحفاظ على استقرار مصرنا، كي تظل دائمًا آمنًة محفوظة بإذن الله.

شدد سعفان علي أهمية الحفاظ على الكيان الاقتصادي لأي منشأة، باعتبار أن الاستقرار في مكان العمل يعتبر استقرارًا للعمال، وضمانًا لاستمرار مناخ العمل ككل بصورة منتجة فعَّالة، وحفاظًا على الاقتصاد الوطني، وذلك بمراعاة الدولة في المقام الأول، والكيانات الاقتصادية للمنشآت، والعامل المصري باعتباره أساس العملية الإنتاجية وعصب بنائها.

وطالب وزير القوي العاملة، ضرورة الانتهاء من تشكيل اللجنة المشتركة المنصوص عليها في الاتفاقية من إدارة الشركة واللجنة النقابية والنقابة العامة للصناعات الغذائية ومديرية القوى العاملة بالجيزة، وذلك للنظر في وضع كل أنظمة الحوافز المطبقة بالشركة "الحافز اليومي"، ومرتبط بمعدل تحقيق زيادة في الإنتاج والمبيعات، وكذا "حافز التميز"، والذي يرتبط بمدى تحقق ضوابط الاستحقاق.

ومن جانبة قال رئيس النقابة العامة للصناعات الغذائية خالد عيش، إن الاتفاقية نصت على زيادة الهدف اليومي لجميع العاملين بالشركة بواقع 10 جنيهات من أول أكتوبر الماضي، وصرف المناسبات التي تصرف للعاملين المتقاعدين حتي أول يوليو 2020 وبنسبة المدة التي قضاها في السنة المالية المنتهية في 30 يونيو 2019.

وأضاف "عيش" أن دراسة استغلال رصيد فائض الحصة النقدية لتطبيق نظام المعاش التكميلي أو ما يعود بالنفع علي العاملين بالشركة وفقا لأحكام القانون 159 لسنة 1981 علي أن تنتهي الدراسة خلال ثلاثة أشهر من تاريخ توقيع هذه الاتفاقية.

وأشار رئيس النقابة، أن الاتفاقية نصت بالنسبة للعمالة المؤقتة والتوب سيرفيس يتم استيعاب أعداد تقابل 50% من أعداد المتقاعدين من الأنشطة الفنية فقط، "وطبقا لحاجة العمل" وعلي أن تكون الأولوية للعمالة المؤقتة وذلك بعد استيفاء المعايير الفنية الخاصة بالاختيار.

كما أكد علي أنه يتم تسوية حالات العاملين الحاصلين علي مؤهلات أثناء مدة خدمتهم بالشركة طبقا لمعايير وضوابط محددة علي أن يكون نفس عمله الأصلي، مشيرا إلي أنه بالنسبة للحالات الفردية يتم عمل مذكرة من قطاع الأفراد وعرضها علي لجنة الأجور والمزايا لدراسة تلك الحالات تمهيدا لعرضها علي مجلس الإدارة للبت فيها.

ونصت الاتفاقية علي حل مشكلة جمعية خدمات العاملين بالشركة بصفة فورية بالطرق القانونية التي تحمي الشركة والعاملين من أي نزاعات مستقبلية علي أن يستأنف نظام استقطاع الأقساط الشهرية كما كان متبع سابقا وبصفة منتظمة والعمل علي إنهاء جميع النزاعات فورا، مع التأكيد علي حقوق جميع العاملين بالشركة وعدم المساس بأي من مكتسباتهم .

وأكدت الاتفاقيه علي تشكيل لجنة مشتركة من إدارة الشركة واللجنة النقابية ، والنقابة العامة للصناعات الغذائية ومديرية القوي العاملة بالجيزة ، للنظر في وضع كل أنظمة الحوافز المطبقة بالشركة " حافز يومي" ويرتبط بمعدل تحقيق زيادة الإنتاج والمبيعات، وكذا "الحافز الجماعي وحافز التميز".

وأشتملت أيضا على أن تنتهي اللجنة من أعمالها بحد أقصي 3 شهور من تاريخ توقيع الاتفاقية، علي أن يتم تطبيق النظام اعتبارا من بداية الشهر التالي لاعتماد مجلس الإدارة له ويعتبر النظام الجديد الذي يتم الاتفاق عليه ملحق لهذه الاتفاقية.

كما تتضمنت الاتفاقية علي النظر في فصل المنح التي تصرف في المناسبات عن الأرباح والحافز الجماعي وحافز التميز، علي أن يتم تنفيذ النظام الجديد الذي يتم التوصل إليه اعتبارا من أول يوليو 2020.

وتتضمنت تنازل الشركة عن كافة البلاغات والدعاوي القضائية المقدمة ضد بعض العاملين بسبب الأحداث الأخيرة التي شهدتها الشركة، وتعهد التنظيم النقابي بعد تكرار الإضراب عن العمل دون اتباع الإجراءات المنصوص عليها في قانون العمل 12 لسنة 2003، وفي حالة الإخلال بهذا البند يحق لإدارة الشركة اتخاذ كافة الإجراءات القانونية وفقا لأحكام قانون العمل والقوانين ذات الصلة.

وشددت الاتفاقية على أن تتولى الشركة عقد ندوات تثقيفية لتوعية العاملين بأحكام قانون العمل والقوانين ذات الصلة بواقع ندوة شهريا بالتنسيق مع مديري القوي العاملة بالجيزة، والنقابة العامة للصناعات الغذائية، علي أن تتحمل إدارة الشركة تكلفة هذه الدورات.

ويذكرأنه يتم عقد اجتماع دوري بصفة شهرية بين اللجنة النقابية وممثلي الإدارة العليا بالشركة للوقوف علي كافة الأوضاع بالشركة وتبادل وجهات النظر للوصول إلي رؤية مشتركة تحق صالح الطرفين.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك