الحكم بإعدام 6 متهمين بالانضمام إلى جماعة إرهابية وحيازة بنادق آلية بدون ترخيص - بوابة الشروق
الخميس 17 أكتوبر 2019 8:41 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بالتزامن مع عرض بيانها على البرلمان.. ما تقييمك لأداء حكومة مصطفى مدبولي؟

الحكم بإعدام 6 متهمين بالانضمام إلى جماعة إرهابية وحيازة بنادق آلية بدون ترخيص

خميس البرعي
نشر فى : الأحد 15 سبتمبر 2019 - 6:28 م | آخر تحديث : الأحد 15 سبتمبر 2019 - 6:28 م

قضت محكمة جنايات دمنهور المنعقدة بمحكمة إيتاي البارود الابتدائية، برئاسة المستشار حسن معوض الباهي، وعضوية المستشارين رامه سعيد محمد، وإيهاب السعدني، وبحضور المستشار عز الدين غلوش رئيس نيابة وادي النطرون، بإعدام 6 متهمين بالانضمام إلى جماعة إرهابية وحيازة بنادق آلية بدون ترخيص وتصنيع وحيازة كمية كبيرة من المفرقعات داخل منازل بمزرعة الموت بوادي النطرون.

كما قضت المحكمة بالسجن المؤبد لكل من محمود رفاعي محمد ، ومحمد محمود جمعة ، وبالسجن المشدد 10 سنوات للمتهم محمد محسن سويدان، وبالسجن المشدد 5 سنوات للمتهم محمد فرج عبد الناصر كما قضت ببراءة 8 متهمين آخرين من أعضاء الجماعة الإرهابية.

وكان اللواء محمد فتحي إسماعيل قد تلقى بلاغًا من مركز شرطة وادي النطرون يفيد بأن "إ. ك. ع. س" أثناء سيره بسيارته الخاصة وبرفقته "ش. ف. م. م" 21 سنة استوقفهما شخصين وطلبا منهما استقلال السيارة وتلاحظ لهما إصابتهما بحروق متفرقة بالجسم؛ ما دعاهما إلى الشك والريبة في أمرهما، وبسؤالهما عن سبب إصابتهما قررا في بادئ الأمر باشتعال سيارتهما وأن الإصابات نتيجة ذلك وعند سؤالهما برغبتهم في التوجه للمستشفى لإسعافهما رفضا وهرب أحدها وتم التحفظ على الآخر ويدعى "م. ح. ج. م" 23 سنة بكالوريوس تربية رياضية ومقيم السناهرة بكفر الدوار .

وعلى الفور انتقل ضباط وحدة مباحث المركز وتبين وجود ذلك الشخص مصاب بحروق متفرقة بالجسم وبسؤاله عن سبب تواجده بمكان ضبطه وكيفية حدوث إصابته قرر بانتمائه لتنظيم الإخوان الإرهابي وأنه حضر وآخرين خلف المنطقة الصناعية بوادي النطرون طريق دير البراموس ولم يعلل سببًا لذلك.

وبتطوير مناقشته قرر بأنه كان وآخرين في أحد المنازل بمزرعة مملوكة "أ. ح. ع. ح" 41 سنة محام ومقيم عزبة الصهاريج بمركز بدر، والكائنة خلف المنطقة الصناعية بوادي النطرون لتصنيع العبوات المتفجرة وانفجرت إحدى القنابل أثناء إعدادها مما نتج عنه تهدم المنزل بالكامل وإصابته .

و انتقل اللواء دكتور أشرف عبد القادر، مدير المباحث والعميد خالد عبد الحميد رئيس مباحث المديرية ومفتش وقيادات المديرية فرع الأمن العام ومساعد مدير المنطقة للأدلة الجنائية وخبراء المفرقعات بالاستعانه بالكلاب البوليسية للمنزل المشار إلية؛ وبالمعاينة والفحص تبين أن المنزل مبنى على مساحة 100 متر بالطوب الأبيض الحجري ومهدم بالكامل وبجواره ساتر من البلاستيك الأسود على هيئة عشة وبداخلها بعض المواد والأدوات التي تستخدم فى صناعة القنابل والعبوات المتفجرة، بالإضافة إلى كميات من شكائر سماد النترات ما يزيد عن حوالى 4 اطنان، و160 سرنجة طبية بداخلها مادة ثلجية وبها بعض الأسلاك الكهربائية والتي تستخدم كمفجر للعبوات المتفجرة، وبعض المواسير البلاستيك المستخدمة بالصرف الصحي لتعبئة المواد المتفجرة، وخلاطة لخلط المواد الكيمائية و2 جركن حمض الكبريتيك وبعض الأواني ذات الحجم الكبير و2 أسطوانة بوتاجاز و8 هواتف محمولة و4 شرائح محمول و5 بطاقات شخصية وكمية من الشمع والشيكرتون .

وعُثر بين الأنقاض على جثة "ع. م. ع. ع" 37 سنة مدرس لغة فرنسية ومقيم شارع 30 العصافرة المنتزه بالإسكندرية وله محل إقامة آخر ببندر كفر الدوار والمطلوب ضبطه وإحضاره في القضية رقم 5203 /2014 إداري مركز كفر الدوار "انضمام لجماعة محظورة " وبها إصابات وتشوهات وحروق يرجح أن يكون بسبب الانفجار، كما عُثر على جزء أدامي مبتور عبارة عن إصبع.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك