فيديو.. لحظة إصابة فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي أمام سجن عوفر غرب رام الله - بوابة الشروق
الجمعة 1 مارس 2024 4:21 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

فيديو.. لحظة إصابة فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي أمام سجن عوفر غرب رام الله

هديل هلال
نشر في: السبت 25 نوفمبر 2023 - 6:14 م | آخر تحديث: السبت 25 نوفمبر 2023 - 6:14 م

عرضت وسائل إعلام فلسطينية، مقاطع فيديو ترصد إصابة شاب فلسطيني برصاص الاحتلال، مساء اليوم السبت، أمام سجن عوفر غرب رام الله.

وقال موقع «فلسطين بوست» إن الشاب أصيب برصاص الاحتلال في منطقة الفخذ، وأظهرت اللقطات نقله مباشرة إلى سيارة إسعاف تابعة للهلال الأحمر الفلسطيني.

ووصلت مجموعة من الأسرى الفلسطينيين من سجون مختلفة إلى سجن «عوفر» العسكري قرب رام لله في الضفة الغربية المحتلة، تمهيداً للإفراج عنهم، ضمن الدفعة الثانية من صفقة تبادل الأسرى بين إسرائيل وحركة «حماس».

وقالت وسائل إعلام فلسطينية، إن قوات الاحتلال نقلت الأسرى من النساء والأطفال إلى سجن «عوفر» قرب رام الله، في إطار صفقة التبادل.

وأظهرت لقطات حية تحرّكات متواصلة للمركبات العسكرية الإسرائيلية أمام السجن، مماثلة لتلك التي حدثت قبل الإفراج عن الدفعة الأولى من الأسرى.

وقالت هيئة شئون الأسرى والمحررين الفلسطينية، مساء اليوم السبت، إن «استقبال الأسيرات والأسرى الأشبال سيكون في ساحة بلدية البيرة».

وتوقعت في منشور عبر صفحتها الرسمية بمنصة التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، مساء السبت، أن يكون الاستقبال في ذات الوقت الذي أفرج فيه عن الأسيرات والأشبال بالأمس.

ونقلت القناة 12 الإسرائيلية، عن مصادر أمنية قولها، إن أسبابا فنية وراء تأخر بدء عملية الإفراج عن المحتجزين الإسرائيليين.

ولفتت وسائل إعلام إسرائيلية، إلى أن «تأخر الإفراج عن المحتجزين الإسرائيليين تقني وليس جوهريًا»، مشيرة إلى الإفراج عنهم قريبًا.

وشهدت الدفعة الثانية من صفقة الأسرى بين إسرائيل وحماس، تغييرًا في اللحظة الأخيرة، حيث جرى تخفيض العدد من الجانبين.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي لقناة «بي.إف.إم» الفرنسية، إنه من المقرر أن تفرج حماس عن 13 إسرائيليا اليوم، مقابل إطلاق سراح 39 أسيرًا فلسطينيًا.

وكان من المقرر أن تشمل الدفعة الثانية من صفقة التبادل بين إسرائيل وحماس، 42 أسيرا فلسطينيا، مقابل 14 محتجزًا إسرائيليًا.

وبحسب الصفقة فإنه مقابل إطلاق إسرائيل سراح 3 أسرى فلسطينيين، تفرج حماس عن محتجز إسرائيلي، ضمن ما اتفق عليه خلال الهدنة التي جرى التوصل إليها لمدة أربعة أيام، بحيث تفرج حماس عن 50 محتجزًا إسرائيليًا، مقابل إفراج إسرائيل عن 150 أسيرا فلسطينيا من سجونها.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك