وداع قاسي.. عائلة تودع جدتهم المصابة بكورونا عبر الإنترنت - بوابة الشروق
الإثنين 1 يونيو 2020 4:00 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

وداع قاسي.. عائلة تودع جدتهم المصابة بكورونا عبر الإنترنت

بسنت الشرقاوي
نشر فى : الثلاثاء 7 أبريل 2020 - 4:04 م | آخر تحديث : الثلاثاء 7 أبريل 2020 - 4:04 م

قد يكون أصعب ما تمر به هو عجزك عن وداع شخص عزيز عليك أو أن تكون بعيدا عنه في تلك اللحظات القاسية، لكن هذا ما لجأت إليه عائلة أمريكية مضطرة، فاستخدمت تطبيقا إلكترونيا، من أجل إلقاء نظرتهم الأخيرة على جدتهم المصابة بكورونا.

فقد تمكنت العائلة من إرسال جهاز كمبيوتر محمول إلى الجدة داخل العناية المركزة؛ كي تتمكن من رؤيتها في لحظاتها الأخيرة، بحسب شبكة "ايه بي سي" الأمريكية.

في 25 مارس، نُقلت الجدة كيكو نيوتز، 87 عاما، من مدينة لويس فيل، بولاية كنتاكي الأمريكية، إلى المستشفى مصابة بفيروس كورونا المستجد، ودخلت في عزلة تامة داخل العناية، لذا حرصت حفيدتها لاسي تايلور، البالغة 28 عاما، على أن تحيطها بأحبائها لتخفيف حدة العزل عبر التواصل الإلكتروني.

وقالت تايلور، في يوم 30 مارس الذي توفيت فيه جدتها: "طوال اليوم كنا جميعا ثمانية أبناء وأحفاد نتحدث معها لم تكن وحدها تقريبًا للحظة واحدة".

فقد أخذت تايلور جهاز كمبيوتر محمول قديم وثبتت عليه أحد التطبيقات، وأعطته لموظفي المستشفى، وعلى مدار بضعة أيام، كان أحفاد كيكو وأولادهم يدخلون ويخرجون من البيت، ليقولوا مرحبا لها.

وقالت تايلور: "أكثر شيء جميل يمكننا قوله عنها هو إيمانها بالرب والطريقة التي علمتنا بها كل شيء عن ذلك، لقد كانت حقا خادمة مخلصة وغرست فينا أهمية التواجد والتماسك ومساعدة الآخرين".

ومنذ ذلك الحين أنشأت تايلور وشقيقتها جينا فوربس مؤسسة "كيمو نيتز امازينج جريس"، وجمعا 17 جهاز محمول قديم، للعائلات التي تحاول البقاء على تواصل مع أحبائها.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك