لست بهذه الأهمية - محمد زهران - بوابة الشروق
الأربعاء 8 ديسمبر 2021 9:36 ص القاهرة القاهرة 24°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

برأيك.. إلى أي مرحلة سيصل المنتخب المصري في كأس العرب؟


لست بهذه الأهمية

نشر فى : الأحد 20 نوفمبر 2016 - 6:35 ص | آخر تحديث : الأحد 20 نوفمبر 2016 - 6:35 ص

عندما نقرأ عن حياة العلماء أو ندخل في نقاش حول أحد الاكتشافات العلمية نسمع عبارات مثل "إن الدنيا تغيرت تماما بوجود هذا الشخص"، أو "إذا لم يولد هذا العالم لتأخر العلم عشرات السنين" أو "أن هذا الشخص من أفضل العقول في التاريخ"، والكثير من هذه العبارات الرنانة التي تحمل من الانبهار أكثر بكثير مما تحمل من الحقيقة!

لنبدأ ببعض الأمثلة التي توضح ما نريد أن نقوله: إسحاق نيوتن (Isaac Newton) من واضعى علم التفاضل والتكامل والذي يعتبر اللبنة الأساسية للكثير من العلوم الأخرى، فهل معنى ذلك أن كل هذه العلوم لم تكن لتتقدم لولا نيوتن؟ الإجابة لا لأن في نفس الوقت وبطريقة مستقلة تماما وضع جوتفريد وليامز ليبنيز (Gottfried Wilhelm Leibniz) قواعد علم التفاضل والتكامل! يوجد كتاب كامل بعنوان (The Calculus War) أو "حرب التفاضل والتكامل" للكاتب جيسون باردي (Jason Bardi) يقص بالتفاصيل الحرب الطاحنة بين نيوتن وليبنز على صفحات الجرائد وفي المؤتمرات ليثبت كل منهما أحقيته في هذا الاكتشاف!

عندما نذكر نظرية التطور يأتي إلى الأذهان اسم تشارلز داروين (Charles Darwin) ولا يتذكر أحد اسم ألفرد راسل والاس (Alfred Russel Wallace) والذي وصل لنفس النظرية وبشكل مستقل، والقائمة طويلة بحق، ففي عدد مارس من العام 1922 نُشر بحث في مجلة العلوم السياسية (Political Science Quarterly) بعنوان "?Are Inventions Inevitable" أو "هل الاختراعات لا مفر منها؟" للكاتبين (William F. Ogburn and Dorothy Thomas) يحتوي على قائمة بـ148 اكتشافا علميا واختراعا تم التوصل إليها بطريقة مستقلة من عدة باحثين ولا نعني هنا أنهم كانوا يعملون كفريق بل كانوا مستقلين تماما!

هل تعلم أن ألكسندر جراهام بل (Alexander Graham Bell) وإليشا جراي (Elisha Gray) قدموا طلب الحصول على براءة اختراع التليفون في نفس اليوم من العام 1876؟!

نظرية الانفجار الكبير المعروفة عن نشأة الكون تم اكتشافها بطريقة مستقلة عن طريق العالم الروسي ألكسندر فريدمان (Alexander Friedmann) والعالم البلجيكي جورج لوميتر (Georges Lemaitre) بل إن المؤلف والشاعر الأمريكي إدجار آلان بو (Edgar Allan Poe) قد ذكرها قبلهما بـ75 سنة في مقال له!

في عصرنا هذا توجد حروب غير معلنة بين كثير من العلماء كي يمنعوا الآخرين من نشر اكتشافاتهم قبلهم وقد نشر المؤلف مايكل بروكس (Michael Brooks) الكثير من هذه الوقائع (المؤسفة!) في كتابه "Free Radicals: The Secret Anarchy of Science" أو "التطرف الحر والفوضى السرية في العلم" (ترجمة غير دقيقة).

قناعتي الشخصية أن كل اكتشاف علمي أو اختراع تكنولوجي له أكثر من أب ومن ينشر اكتشافه أولا هو من يبقى ذكره في التاريخ! بل وأدعي أن ذلك ينطبق على الشركات والمنتجات: إذا لم يولد بيل جيتس أو ستيف جوبز، هل لم نكن لنصل إلى منتجات مثل ويندوز وآيفون؟ بل كنا سنصل لأن ما فعله جوبز كان سيفعله عبقري آخر لم يصل للأضواء!

إذا فالرفاهية التي نعيش فيها لا ندين فيها لأحد لأنها كانت ستحدث من أشخاص آخرين، فالعالم مليئ بالعباقرة ولكن ذاكرة التاريخ وأضواء الشهرة والمجد لا تسع الجميع!

نظرا لشدة تعقيد العلوم في عصرنا فالاكتشافات العلمية تحتاج فرق بحثية وليس شخصا واحدا ولكن هذا لا يعني أن ما قلناه لا ينطبق على الفرق أيضا، فقد تصل عدة فرق بحثية لنفس الاكتشاف بطرق مستقلة.

هذا عن الاكتشافات العلمية والابتكارات التكنولوجية، فماذا عن معلوماتك العلمية؟ هل تعلم كل شيء عن تخصصك؟

من أفضل الأشياء لتنمية معلوماتك وفي نفس الوقت تذكير نفسك بأن تعرف قدرها، أن تعمل هذا التمرين: لنأخذ مجال تخصصك الذي من المفترض أنك تعلم عنه الكثير، في كل يوم اكتب عشرة أسئلة لا تعرف الإجابة عنها في هذا المجال، في يوم آخر حاول عن طريق البحث أو المناقشة مع باحثين آخرين أن تجد إجابات عن بعض أو كل هذه الأسئلة، في أثناء هذه المحاولة للإجابة قد تظهر أسئلة أخرى، اكتبها وأضف عليها لتصل إلى عشرة أسئلة جديدة، في كل جلسة حاول الإجابة عن بعض الأسئلة وأضف عشرة أسئلة، هذه دائرة لا تنتهي ولكنها ستجعلك في حالة تعلم مستمر. في بداية حياته كان العالم الفيزيائي الفذ ريتشارد فاينمان (Richard Feynman) الحاصل على نوبل الفيزياء عام 1965 يحتفظ بكراسة عنوانها "ما لا أعرفه"! عندما كنا صغارا كانوا يقولون لنا أننا يجب أن نعرف كل شيء عن شيء واحد ونعرف شيء عن كل شيء، أستطيع وبكل ثقة أن أقول لك أن هذا مستحيل لأن معرفة كل شيء عن شيء معناه أنك جمعت كل العلم المتعلق بموضوع ما ولكن العلم ليس جامدا أو متحجرا بل هناك أفكار تضاف وأخرى يثبت خطأها وما تعرفه اليوم سيصبح قديما غدا، في مجال مثل مجال هندسة الحاسبات كنا نناقش المواد التي ندرسها للطلاب وكانت هناك مخاوف من أن ما يدرسه الطلاب في سنة أولى قد يصبح غير ذي فائدة عند التخرج! أما معرفة شيء عن كل شيء أو كل علم: هل تستطيع أن تكتب قائمة بأسماء العلوم كلها اليوم؟ واحذر لأن هذه القائمة ستتغير غدا.

إذا التاريخ العلمي الإنساني لا يدين لأحد بفضل وأي شخص لا يستطيع أن يلم بكل شيء عن علم واحد ولا بشيء عن كل العلوم. فلنتواضع فلسنا بهذه الأهمية!

محمد زهران عضو هيئة التدريس بجامعة نيويورك فى تخصص هندسة وعلوم الحاسبات، حاصل على الدكتوراه فى نفس التخصص من جامعة ميريلاند الأمريكية، له العديد من الأبحاث العلمية المنشورة فى الدوريات والمؤتمرات الدولية، بالإضافة إلى الأبحاث والتدريس.. له اهتمامات عديدة بتاريخ وفلسفة العلوم ويرى أنها من دعائم البحث العلمى، يستمتع جداً بوجوده وسط طلابه فى قاعات المحاضرات ومعامل الأبحاث والمؤتمرات، أمله أن يرى الثقافة والمعرفة من أساسيات الحياة فى مصر.
التعليقات